السبت 23 أكتوبر 2021 الموافق 17 ربيع الأول 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

حوار| ياسر جلال: أرفض الإسفاف.. و"ضل راجل" سيتصدر دراما رمضان

الخميس 15/أبريل/2021 - 07:23 م
الرئيس نيوز
محمد السيد
طباعة

ياسر جلال فنان بدرجة عبقري، ظل لسنوات قابعا في الأدوار الثانوية حتى خرج للجمهور بالبطولة المطلقة في مسلسل "ظل الرئيس"، ليسير على ضرب النجاح والنجومية في كل أعماله التالية.

خلال حواره مع "الرئيس نيوز" كشف ياسر جلال عن الأسباب التي جعلته يوافق على مسلسل "ضل راجل" ليخوض به الماراثون الرمضاني الجاري، رغم وجود أكثر من سيناريو بديل، وتحدث عن الصعوبات التي واجهته أثناء التصوير.



ما سبب اختيارك للمشاركة في مسلسل "ضل راجل"؟

أنا ضد العنف ضد المراة، لأن العادات والتقاليدات التي تربينا عليها لا تسمح لنا بأن نتعامل مع المرأة بشكل غير لائق، فهي الابنة والزوجة والأم، والمجتمعات تتقدم بناء على الدور الإيجابي للمرأة في أي مجال، والمرأة تثبت وجودها في جميع المجالات بشكل قوي، وحوادث العنف ضد المرأة دفعتني للقيام بهذا الدور.

إجمالا، "ضل راجل" عمل مختلف بكل التفاصيل، ويتناول قضية مهمة جدًا وهي البحث عن حق المرأة.

هل تعتقد أن المرأة أصبح لها دور مهم في المجتمع؟

بالتأكيد المرأة أصبح لها دور قوي في الجتمع العربي ككل، وباتت مؤثرة بشكل كبير، ولابد أن يكون من الأولويات الاهتمام بقضايا المرأة والأسرة وتعامل الأبناء مع الأمهات والآباء والعكس، وتناولها بالنقد في الأعمال الدرامية، وإلقاء الضوء على السلبيات في الأسرة المصرية.

ماذا عن اختلاف الشخصية التي تلعبها في مسلسل "ضل راجل" عما قدمته من قبل؟

"ضل راجل" عمل مختلف بكل تفاصيله، وأؤدي فيه شخصية مدرس ألعاب رياضية يعمل سائق ميكروباص ليلًا، ويتعرض لمواقف كثيرة.

ما العوامل التي شجعتك في العمل؟

اكتمال عناصر العمل الفني من السيناريو والإخراج وفريق العمل، ومنتج لا يبخل بشىء، والشخصية نفسها؛ الأب وعلاقته بابنته دائما ما تشهد صراعا قويا في الدراما، ولابد من تناول هذا الأمر بشكل مختلف، لأن العلاقات الإنسانسة والأسرية هي أساس المجتمع.



هل واجهتك صعوبات أثناء التصوير؟

كل مشهد سيراه الجمهور على الشاشة كان صعبا للغاية، لأنني كنت أحرص على تقديمه بكل ما لدي من إمكانيات كي يعجب الجمهور.

الأعمال التي تتناول قضايا الجمهور يكون دخولها للبيوت أمرا سهلا.. هل تتفق؟

لابد في كل عمل فني أن يرى المشاهد نفسه فيه، وأنا حريص على أنى أقدم عملا يمس الناس ويهمهم بشكل أو بآخر، وأحاول أن أحترم المشاهد في الدور الذي أقدمه، وأبعد تمام عن الإسفاف لأنني لا أحب تقديم هذه الأمور.

هل تشجع الأعمال الدرامية التي تركز على أهمية دور الأب؟

هناك أعمال كثيرة ألقت الضوء على دور الأم وأهميته في كل مراحل الحياة، ولكننا نرى حاليا تركيزا كبيرا على أهمية دور الأب في كل بيت، لأن الأب هو الأمان في كل بيت، فإن كان يتعامل مع أهل بيته بحب واحترام ستكون الأسرة بالتأكيد ناجحة.



رمضان 2021 يشهد 26 عملا دراميا، فما هي المسلسلات التي تتابعها؟

سوف أتابع "الاختيار 2، وهجمة مرتدة، ونسل الأغراب، واللي ما لوش كبير"، وهناك أعمال كثيرة ستنال إعجاب الجمهور.

ما انطباعك عن أول تجربة درامية مع المخرج أحمد صالح؟

أحمد صالح مخرج موهوب، وهذه ليست المرة الأولى التي أعمل معه، حيث شاركته في مسلسل لحظات حرجة، وكنت على علم به قبل العمل، ولم أتخوف من التعامل معه، وكنت على ثقةأن العمل سيكون له رد فعل كبير.

هل هناك شخصية بعينها تعتز بها في مشوارك الفني؟

أعتز بكل الأعمال التي قدمتها طوال مشوارى الفني، لأننى لا أقبل أي دور إلا بعد الاقتناع التام به، ولكن مسلسل "ظل الرئيس" سيكون من أهم أدواري، واعتبره خطوة مهمة جدًا في مشواري.

كيف ترى المنافسة بين "ضل راجل" والأعمال الأخرى؟

هناك أمور كثيرة تحكم المنافسة، منها الكاتب والمخرج وفريق العمل المتكمل، وأعتقد أن "ضل راجل" سيكون له الصدارة في السباق الرمضاني.

هل حاولت الاستفادة من المؤلف أحمد عبدالفتاح والمخرج أحمد صالح بعد نجاحهما في الأعمال الشعبية؟

كل منا يساعد الآخر، وفكرة الانفراد بالاستفادة غير متواجدة في الحسابات.

فيما يختلف "ضل راجل" عن الأعمال الأخرى؟

لو كان العمل متشابها مع أى عمل قدمته من قبل لم أكن لأقترب منه نهائيًا، ولهذا فأنا أغير جلدى بشكل كامل في "ضل راجل".

ماذا عن أدوارك السينمائية القادمة؟

السينما في الفترة الحالية خطواتها لابد أن تكون محسوبة بشكل كبير، وعندما أجد السيناريو المناسب سأقدم العمل على الفور.

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads