الخميس 26 نوفمبر 2020 الموافق 11 ربيع الثاني 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

كويكب بحجم هرم «خوفو» يصطدم بمدار الأرض.. الأسبوع المقبل

الجمعة 23/أكتوبر/2020 - 01:20 م
الرئيس نيوز
طباعة
من المنتظر أن "يصطدم" كويكب بحجم الهرم الأكبر "خوفو" بمدار الأرض الأسبوع المقبل.

وكشف مركز ناسا لدراسات الأجسام القريبة من الأرض، الذي يراقب الكويكب 2020 QD5، أنه سيطير فوق الأرض يوم الاثنين المقبل 26 أكتوبر.

ويقدر أن الكويكب تتراوح قياساته ما بين 60 م و130 م، وهو نفس الارتفاع الأصلي المقدر للهرم الأكبر في مصر.

وأصبح الهرم أصغر قليلا الآن بسبب التعرية، لكنه كان في يوم من الأيام أطول مبنى في العالم بأسره منذ أن تم تشييده في عام 2551 قبل الميلاد وحتى عام 1300.

ويُصنف الكويكب 2020 QD5 على أنه من فئة كويكبات أبولو (اسم يطلق على مجموعة من الكويكبات القريبة من الأرض) وسيتلامس مع مدار الأرض أثناء انزلاقه في الفضاء.

وتشير ناسا إلى أنه يسافر بسرعة 8.57 كم في الثانية، وتبعد الصخرة الفضائية نحو 10.03 ميل قمري عن الأرض، أي ما يعادل 2395728 ميلا.

وتتعقب ناسا مئات الكويكبات، ومن المتوقع أن يمر 2020 QD5، بأمان بالأرض على الرغم من أنه أكبر من العديد من الصخور الفضائية الأخرى.

وسيشعر مراقبو النجوم بالخيبة عندما يعلمون أن الصخرة لن تكون مرئية من الأرض، وستمر في الساعة 3.13 صباحا بالتوقيت الشرقي، أي الساعة 8.13 صباحا بالتوقيت الصيفي البريطاني.

وسجلت وكالة ناسا كويكب 2020 QD5 على أنه كائن قريب من الأرض، وهو مصطلح يستخدم لوصف "المذنبات والكويكبات التي تم دفعها من خلال جاذبية الكواكب القريبة" لدخول جوار الأرض.

ولن تتلامس معظم الكويكبات مع الغلاف الجوي للأرض، ولكن في حالات نادرة، يمكن أن تسبب الصخور الفضائية العملاقة مشاكل لأنظمة الطقس.

الكلمات المفتاحية

ads
Advertisements
ads
ads
ads
ads