الأحد 17 يناير 2021 الموافق 04 جمادى الثانية 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مستشار للأمن القومي في اليونان يستقيل بسبب تصريحاته ضد استفزازات أنقرة

الجمعة 21/أغسطس/2020 - 02:10 م
الرئيس نيوز
طباعة
ذكرت شبكة يورونيوز أن كبير مستشاري الأمن القومي لرئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيسقد استقال بعد أن أشار إلى أن اليونان قدمت تنازلات لتركيا في مواجهتها المستمرة بشأن حقوق التنقيب عن الطاقة البحرية في شرق البحر المتوسط.
قال ألكسندروس دياكوبولوس إن تعليقاته - التي تراجع عنها لاحقًا - "تسببت في حدوث ارتباك وخلقت مشكلة" لميتسوتاكيس وحكومته من يمين الوسط، وأضاف: "وهذا لم يكن في نيتي".
على مدار الأيام العشرة الماضية، كانت السفن الحربية اليونانية والتركية تراقب بعضها البعض بين جزيرة كريت وجنوب تركيا وقبرص، حيث أرسلت تركيا سفينة أبحاث للبحث عن احتياطيات الغاز والنفط تحت البحر.
وتقول اليونان إن لديها حقوقًا اقتصادية حصرية في معظم قاع البحر الذي تقوم تركيا بمسحه، وطالبت الحكومة التركية بسحب سفينة الأبحاث ومرافقتها البحرية. رفضت أنقرة القيام بذلك، بحجة أن لها كل الحق في التنقيب هناك وفي المياه التي تطالب بها قبرص.
أحرج دياكوبولوس الحكومة اليونانية بقوله في مقابلة تلفزيونية إن السفينة التركية كانت قادرة على إجراء بحث - بما يتناقض مع الرواية الرسمية بأن السفن البحرية اليونانية المنتشرة في المنطقة منعت أي عمل تركي حقيقي فوق الجرف القاري للبلاد.
وعارض حزب سيريزا المعارض الرئيسي في اليونان تصريحات مستشار الأمن القومي مع ادعاء الحكومة بأن أي محاولة لانتهاك السيادة اليونانية ستؤدي إلى رد قاس.
وازن ميتسوتاكيس بين العبارات الحادة والرغبة في تجنب بدء مواجهة عسكرية مع تركيا، كما ركز رئيس الوزراء على حشد الدعم من شركاء الاتحاد الأوروبي ودول إقليمية أخرى.
وأوضحت صحيفة كاثمريني اليونانية أن استقالة مستشار الأمن القومي لرئيس الوزراء تنبع من خدمته الطويلة للبلاد لعقود وأنه قادر على تحمل مسؤولياته ولذلك استقال بسبب تناقض تعليقاته مع الخط الحكومي الرسمي.

ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads