الأربعاء 24 فبراير 2021 الموافق 12 رجب 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

طوارئ في المحافظات.. وزير الرى يستعرض أمام الوزراء تنبؤات الأمطار

الأربعاء 11/مارس/2020 - 02:24 م
الرئيس نيوز
وائل القمحاوى
طباعة
استعرض الدكتور محمد عبدالعاطى، وزير الموارد المائية والرى، آخر تحديث لتنبؤات سقوط الأمطار، خلال اجتماع مجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى.

وكشفت نتائج نماذج التنبؤ بالأمطار بمركز التنبؤ بقطاع التخطيط وخرائط الأمطار بوزارة الموارد المائية والري، عن المناطق المعرضة لسقوط أمطار، خلال الـ3 أيام المقبلة، بداية من غدا الخميس وحتى السبت، تزامنا مع تعرض البلاد لموجة من الطقس السيئ، وموجة شديدة من الأمطار والعواصف والرياح خلال الأيام القادمة وأن معدلات الأمطار قد تصل فى بعض المحافظات إلى ٤٠ مللى.

وأوضح المركز، أن نتائج نماذج التنبؤ بالأمطار بمركز التنبؤ بقطاع التخطيط وخرائط الأمطار على جمهورية مصر العربية خلال الفترة من الخميس 12 مارس حتى السبت 14 مارس تشير إلى سقوط أمطار متوسطة على غرب البلاد وتقل شدتها كلما اتجهنا شرقا على محافظات الوجه البحرى والقاهرة، اليوم الخميس، كما أنه من المتوقع سقوط أمطار غزيرة على السواحل الشمالية وسيناء وخليج السويس والدلتا ووسط الصعيد وتمتد إلى كافة الأنحاء وقد تؤدى إلى سيول على السواحل الشمالية وسيناء وخليج السويس، الجمعة. 

ويشهد السبت 14 مارس، سقوط أمطار غزيرة الشدة على السواحل الشمالية، فيما طالب مركز التنبؤ بالفيضان ضرورة توخى الحذر وإتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتجنب الأضرار التي قد تنتج عن هذه الأمطار، خاصة المحافظات المعرضة لها وهى مطروح والإسكندرية والبحيرة و الشرقية والقليوبية والقاهرة لموجه امطار شديدة مما يتطلب اتخاذ كافة الاجراءات للتعامل معها.

ووجه وزير الموارد المائية والرى الدكتور محمد عبدالعاطى، بإعلان حالة الطوارئ والاستنفار العام لكافة أجهزة الوزارة مع مراجعة محطات الرفع ومخرات السيول وحالة السدود وتخفيض مناسيب النوع والمصارف، خصوصا في الدلتا ومراجعة مهمات مراكز الطوارئ مع التنسيق مع المحافظين وتشكيل غرف عمليات على مدار الساعة للتعامل مع الموقف.

ورفعت وزارة الموارد المائية والرى درجة الاستعداد لمتابعة حالة الأمطار والسيول، من خلال منظومة الإنذار المبكر للتنبؤ بالأمطار وتحديد كمياتها وشدتها والتي من خلالها تتخذ أجهزة الوزارة بالتنسيق مع المحافظات والجهات المعنية كافة الاستعدادات لمجابهة الأمطار والسيول والحد أو المنع من أثارها التدميرية.
كما رفعت درجة التنسيق مع المحافظات فى الصعيد وسيناء لاتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع الأمطار، وتكليف مسئول من قبل كل محافظة، وذلك من خلال غرفة عمليات مركزية ترتبط بالغرف الفرعية بها، إضافة إلى متابعة منسوب المياه فى شبكات الترع والمصارف فى مختلف أنحاء الجمهورية.

وأكدت وزارة الموارد المائية والري، إن هناك حالة من اليقظة والترقب والاستعداد لمتابعة الأمطار ومتابعة حركة السيول وتخزين المياه فى ظل التقلبات الجوية الحالية، وقدوم موسم الأمطار مبكرًا نظرًا للتغيرات المناخية.
كما تم إنشاء بحيرات صناعية وجبلية لتخزين المياه الناتجة من الأمطار والسيول لاستغلالها فيما بعد، والتى ترتبط بالأودية الموجودة فى المناطق المعرضة للسيول سواء فى الصعيد و سيناء أوالساحل الشمالى، وبناء على جغرافية المنطقة لحماية المدن الموجودة على السواحل، وإنشاء منظومة الإنذار المبكر للتنبؤ بالامطار، وتحديد كمياتها وشدتها، ومن خلالها تتخذ أجهزة الوزارة بالتنسيق مع المحافظات، الاستعدادات لمجابهة الأمطار والسيول من أثارها التدميرية، والاستفادة من مياهها.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads