الإثنين 28 سبتمبر 2020 الموافق 11 صفر 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

القصة الكاملة لشائعة رفع أبو تريكة من "قوائم الإرهاب"

الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 08:48 م
محمد أبو تريكة
محمد أبو تريكة
طباعة
Advertisements

"كل عسير إذا استعنت بالله فهو يسير"، هو ما كتبه  لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق محمد أبو تريكة، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، اليوم، بالتزامن مع تداوال شائعات فيما يخص وضعه القانوني في مصر.

وفي سياق منفصل لم تصدر محكمة النقض، أي بيانا عن أبو تريكة، اليوم، ما يجعل ما يتم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إلغاء قرار التحفظ على أموال أبو تريكة ووضعه على قوائم الإرهاب.

وكان في 30 أبريل عام 2018، نشرت الجريدة الرسمية قرارا من محكمة جنايات القاهرة بإدراج أبو تريكة للمرة الثانية هو و1529 شخصية على قائمة الإرهاب لمدة 5 سنوات.

وكانت محكمة الجنايات، قد أصدرت في يناير 2017، حكمًا بإدراج اسم لاعب الكرة المصري الدولي السابق محمد أبو تريكة، ضمن قوائم الإرهابيين لمدة 3 سنوات كاملة، وفقًا لقانون الكيانات والقوائم الإرهابية.

وذكرت المحكمة أن النيابة العامة تقدمت بطلب لإدراج عدد كبير من قيادات جماعة الإخوان الإرهابية وبعض الموالين للجماعة والتحفظ على أموالهم، نظرًا لاستناد العمليات الإرهابية على الأموال التي يمدها بها هؤلاء الأعضاء، ومؤيدوها من أصحاب الكيانات الاقتصادية، إضافة لمساعدة هؤلاء الأشخاص للإرهابيين ماديًا ومعنويًا.

واعتمدت محكمة جنايات القاهرة الدائرة 6 شمال على عدد من المستندات كانت ضمن أوراقها فى قرار إدراج 1538 شخصًا على قوائم الإرهاب، من بينهم لاعب الكرة الدولي السابق محمد أبو تريكة.


Advertisements
ads
ads
ads