الجمعة 22 يناير 2021 الموافق 09 جمادى الثانية 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

رئيس الرقابة المالية: مصر تحظى بقائد أمين وشريف

الإثنين 09/ديسمبر/2019 - 08:21 م
الرئيس نيوز
طباعة
قال الدكتور محمد عمران رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن دستور مصر 2014 يعتبر نقطة مضيئة فى تاريخ الأنشطة المالية غير المصرفية فى مصر، والذى حدد هيئة الرقابة المالية كهيئة مستقلة ما يعزز استقلالية الهيئة فى الإشراف والرقابة على القطاع الذى يسهم بشكل كبير فى دفع عجلة الإنتاج وتعزيز معدلات النمو فى مصر.
وأضاف عمران، فى كلمته اليوم الإثنين، خلال الاحتفال بمرور 10 أعوام على إنشاء الهيئة، بحضور رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، وطارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى، وعدد من الوزراء والمسئولين الدوليين، أن "مصر تحظى الآن بقائد أمين وشريف ذو عقل، وبار بها، وتحظى برئيس وزراء يبذل كل جهده للارتقاء بمصر وتحفيز الاقتصاد القومى، ولا يبخل بتقديم يد المساعدة والعون"، وهو ما يدعم عملنا بمزيد من الثقة والدعم وفق أفضل الممارسات العالمية.
وأوضح أن خلق كيان هيئة الرقابة المالية نتيجة دمج هيئات سوق المال، والتمويل العقارى، والتأمين، جاء بعد عناء، وكان التحدى الأكبر هو التطوير والنمو وتوسيع الأنشطة، بما يخدم الاقتصاد المصرى والمساهمة في نموه.
وأشار إلى أنه على مدار السنوات العشر الماضية، بلغت حجم الأوراق المالية المصدرة أكثر من تريليون جنيه، فيما وفرت البورصة أكثر من 100 مليار جنيه تمويلات للمشروعات والشركات، مما ساعد على خلق عشرات الآلاف من فرص العمل وساعد الشركات على تحقيق الأرباح، وأسهمت فى زيادة مداخيل خزينة الدولة من الضرائب.
وأكد رئيس هيئة الرقابة المالية، أن مصر تستحق الكثير وفى ظل الإصلاحات الاقتصادية الكبيرة وغير المسبوقة التى تنفذها الدولة المصرية، كان على الأنشطة المالية غير المصرفية، أن يكون لها دور فى دعم الاقتصاد، حيث تضاعفت أحجام الأنشطة المالية غير المصرفية من تمويل عقارى وتأجير تمويلى وتمويل متناهي الصغر ما بين 25 إلى 50 ضعفا، عما كانت عليه قبل 10 سنوات، ووصل ما تم تسجيله فى سجل الضمانات المنقولة أكثر من 585 مليار جنيه.

وشدد عمران على أن الهيئة تركز على تحقيق الاستدامة فى النمو، وتحسين مؤشرات مصر فى المؤشرات الدولية، وهو ما تحقق فى مؤشر حقوق المساهمين التابع للبنك الدولى.
ads
Advertisements
Advertisements
ads