السبت 15 يونيو 2024 الموافق 09 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

عاجل.. مجلس الوزراء يوضح حقيقة رفع الدعم عن الخبز والوقود: "تدريجي"

المستشار محمد الحمصاني
المستشار محمد الحمصاني المتحدث باسم مجلس الوزراء

أكد المستشار محمد الحمصاني، المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن الدعم لن يتم رفعه بصورة كاملة على بعض السلع الأساسية مثل الخبز.

وقال الحمصاني، في مداخلة مع برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "في حالة الرفع سيكون الرفع تدريجيًا لجزء من الدعم، بعض القطاعات مثل الخبز سيكون الدعم مستمر ولكن قطاعات مثل الوقود هناك حاجة للترشيد الدعم والوصول إلى ما كنا عليه قبل الأزمات حين تم رفع الدعم تمامًا عن الوقود فيما عدا أنابيب البوتاجاز والسولار".

وأضاف: "بعض القطاعات سوف تشهد رفعًا كاملًا للدعم، بينما قطاعات أخرى مثل: الخبز سوف تظل تحتفظ بالدعم وهذا لو استمر الدعم العيني ولكن لو تحولنا بعد الحوار الوطني إلى الدعم النقدي وسيكون هناك حوار مجتمعي أولًا".

وتابع: "المواطن يشتري رغيف الخبز بسعر 5 قروش ولكن التكلفة تصل إلى 1.25 قرش، والدولة تنتج 100 مليار رغيف مدعم سنويًا وهو ما يشير إلى حجم التكلفة الكبيرة التي تتحملها الدولة من الممكن خلال الفترة المقبلة أن نشهد قدر من تحريك السعر بصورة بسيطة لا تؤثر على المواطن، ولكن ستؤدي إلى تخفيف العبء نسبيًا على موازنة الدولة".

وأكمل: "هذا الأمر يخفف العبء على موازنة الدولة وهو ما يساعد الدولة ولو جزئيًا على الاستمرار في تقديم الخدمة بأكبر قدر ممكن، الوقود أيضًا سيتم رفع الدعم عنه تدريجيًا ولكننا وصلنا في مرحلة ما قبل الأزمات إلى مرحلة رفع الدعم بالكامل وباستثناء سلعة أو اثنين والتوجه أن يتم الرفع تدريجيًا بحيث نصل إلى ما سبق".

وأوضح: "السبب في رفع الدعم هو ترشيد الدعم وتوجيهه إلى مستحقيه في السلع الأساسية والنقطة الثانية هي ترشيد الدعم والرفع التدريجي سيساعد الدولة على تمكينها من توفير السلع، ترشيد دعم الوقود سوف يمكن الدولة من توفير الوقود للمواطن واستمرار الوضع الحالي سوف يضع أعباء غير عادية على الموازنة العامة للدولة، الرفع التدريجي سوف يمكن الدولة من رفع الأعباء وتوفير الوقود للمواطنين".

واختتم: "الوضع الذي كنا وصلنا إليه كان رفع الدعم عن كافة أنواع الوقود باستثناء أنبوبة البوتاجاز والسولار ولكن الدولة كانت تتحمله".