السبت 15 يونيو 2024 الموافق 09 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

عاجل| ليلة البحث عن الرئيس الإيراني.. مواصلة الجهود وهذه مواصفات طائرته المنكوبة

الرئيس نيوز

تعرضت مروحية الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، إلى حادث إثر هبوط صعب في شمال غرب البلاد وفق وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية، ومصير الطائرة لا يزال مجهولًا.

ماذا عن غياب الرئيس؟

وأثارت حادثة فقدان طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الحديث حول الحالة التي سيؤول إليها الوضع السياسي في الجمهورية الإسلامية.

وتعرّض الدستور الإيراني، في المادة رقم 131 إلى هذه الحالة، حيث إنه نصّ على أنه وفي مثل هذه الحالات: "في حالة وفاة رئيس الجمهورية، أو عزله، أو استقالته، أو غيابه أو مرضه لأكثر من شهرين، أو في حالة انتهاء فترة رئاسة الجمهورية وعدم انتخاب رئيس جديد للجمهورية نتيجة وجود بعض العقبات أو نتيجة ظروف أخرى مشابهة، يتولى النائب الأول لرئيس الجمهورية مهام رئيس الجمهورية".

وفي هذه الحالة فإنّ نائب الرئيس الجمهورية الحالي هو محمد مخبر "68 عامًا"، والذي سيتمتع وفق المادة ذاتها من الدستور "بصلاحيات الرئيس" بشرط "موافقة القيادة".

خطاب خامنئي

وألقى المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، خطابًا بعد حادثة فقدان الطائرة، مؤكدًا للشعب الإيراني بأنّه "لا داع للقلق"، مشيرًا إلى استمرار ديمومة العمل في البلاد وأنها لن تشهد أي "اضطراب".

ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية بأن محمد مخبر، النائب الأول للرئيس، قد ترأس بالفعل، اجتماع الحكومة الإيرانية، وتمت الموافقة على بنود جدول أعمال الاجتماع.

ماذا نعرف عن الطائرة؟

اللافت في هذه المروحية أنها من إنتاج شركة أميركية ومن طراز "بيل 412" وتستخدم ضمن الأسطول الجوي للهلال الأحمر في إيران.

ومروحية "بيل 412" من عائلة الطائرات المروحية "Huey"، وتم تصنيعها من قبل شركة بيل هليكوبتر تكسترون الأميركية.

كما أنها ذات محركين وأربعة مراوح وعبارة عن "نسخة مطورة من طائرة بيل 212". وفق موقع "Military Factory American ".

قدرات المروحية

ولفت الموقع، إلى أن "هذه المروحية قادرة على الاستمرار في الطيران بمحرك واحد في حال تعطل الآخر، وتستخدمها كندا وإيطاليا واليابان".

ومنذ طرح "بيل 412" في العام 1979، تم إنتاج عدة مئات منها، وتمت ترقية إلكترونيات قمرة القيادة مرات عدة.

ومن مميزاتها أنها تتسع لـ15 شخصًا كحد أقصى، والسرعة القصوى للطائرة 259 كم/ساعة، والحد الأقصى لارتفاع الطيران 6096 مترًا، ومدى الطيران 980 كم".

وتستخدم هذه المروحية في العمليات البحرية، ونقل الركاب وكبار الشخصيات ونقل البضائع والعمليات الزلزالية، والتنقيب عن النفط والغاز، ونقل المصابين والعمليات الجبلية، إضافة إلى المراقبة الجوية في الغابات ومكافحة الحرائق وغيرها من المهام.

مؤشرات تحطيمها

وكانت مروحية الرئيس ضمن موكب من 3 مروحيات تقلّه برفقة مسؤولين آخرين، وأوردت وكالة تسنيم أنّ المروحيتين الأخريين "وصلتا إلى وجهتهما بسلام".

أما صحيفة شرق الإصلاحية فقالت إنّ "المروحية التي كانت تقلّ الرئيس تحطّمت" بينما هبطت المروحيتان الأخريان بسلام في تبريز.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا”، أنّ رئيسي وكذلك وزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان هما من بين ركاب المروحية.

مصير مجهول 

وأضافت وكالة "إرنا"، أنّه "تمّ إرسال أكثر من 20 فريق إنقاذ مجهزة بكامل المعدات، بما في ذلك طائرات مسيّرة وكلاب إنقاذ".

وبعد ساعات عدة من اختفاء المروحية، لا يزال وضع الرئيس غير مؤكد، وتحظى التطورات بمتابعة حثيثة على المستوى الدولي، بخاصة في الولايات المتحدة التي لا تقيم علاقات دبلوماسية مع إيران.

وتولى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيس الساداتي المعروف بإبراهيم رئيسي، الذي يبلغ 63 عامًا، رئاسة الجمهورية الإيرانية منذ يونيو 2021.