الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

نشأت الديهي يعرض فيديو لبن جفير يهدد خلاله الفلسطينيين بسلاحه الشخصي

إيتمار بن جفير -
إيتمار بن جفير - وزير الأمن الإسرائيلي

أكد الإعلامي نشأت الديهي، على الخلاف الذي إندلع بين حلفاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وتهديد عضو حكومة الحرب بيني جانتس بالاستقالة.

وقال الديهي خلال برنامج "بالورقة والقلم" المذاع على قناة "تن": "الخلاف اللي دب بين نتنياهو وبن جفير، بن جفير بيقوله أنت معاك اليمين المتطرف وقادرين إننا نفرز قيادات عظيمة ونقدر نخلص على الفلسطينيين وبيهدد نتنياهو ويقوله لابد أنك تفك الشراكة مع جانتس زعيم المعارضة واحنا هنعوض".

وأضاف: "جانتس بعت رسالة إلى نتنياهو وقاله قدامك 6 أهداف تحققهم وترد عليا قبل 8 يونيو اللي جاي، أو انسحب من التشكيلة الحكومية، نتنياهو عنده اتنين شركاء مخالفين، بن جفير بيقوله سيبك من جانتس وجانتس بيقوله سيبك من بن جفير".

وتابع: "دا بيقوله نكمل ندمر ما تبقى من غزة ونضرب السلطة الفلسطينية بالنار، وكان عنده صورة شهيرة ومطلع المسدد وبيهدد الفلسطينيين بضربهم بالنار، وهو عضو في الكنيست ولم يكن وزيرا، دا دموي وأحد المشاركين بشكل أو بأخر في قتل رابين، دا إرهابي بيهدد نتنياهو وبيقوله لابد أن تفك الارتباط بينك وبين جانتس".

وواصل: "الفيديو الشهير لبن جفير وكان في حي الشيخ جراح وبيهدد المتظاهرين الفلسطينيين، هذا القاتل الصهيوني ماسك المسدس بإيده، دا وزير ومطلع المسدس بيهددهم بيه، دا وزير الأمن القومي الإسرائيلي وبيهدد دا راجل مبيتفاهمش إلا بالأسلوب البربري الهمجي".

وأكمل: "عمومًا أرجع لجانتس اللي هدد بالاستقالة من الحكومة الإسرائيلية وقال لو رفض نتنياهو المصادقة على خطة ما بعد الحرب في قطاع غزة أنا هستقيل".

وانتقد وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن جفير، الأحد، تحالف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع شخصيات مثل وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت وعضو مجلس الحرب بيني جانتس.

ونقلت صحيفة معاريف عن بن جفير قوله: "مجلس الوزراء يجر البلاد مرارًا وتكرارًا إلى الخسائر، في الشمال وفي الجنوب".

وأشار بن غفير إلى أن "أعضاء مجلس الوزراء يعيقون عمل الحكومة"، منتقدًا سفرهم إلى الولايات المتحدة ولقاءهم مع مسؤولين أمريكيين.

وذكر: "حان الوقت لحل الحكومة، وعلى نتنياهو أن يتحرك".

وواصل بن جفير: "ليس هناك خيار آخر، يمكننا التغلب على حماس وحزب الله لكننا لا نستخدم قوتنا كلها"، مضيفًا: "على نتنياهو أن يختار بين طريقي أو طريق جانتس".