الجمعة 24 مايو 2024 الموافق 16 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
تقارير

قطع عسكرية إيرانية ترافق سفن طهران إلى البحر الأحمر

عاجل| إسرائيل تتجه لـ الرد على هجوم إيران وسط قلق من استهداف منشآت طهران النووية

منشأة نطنز النووية
منشأة نطنز النووية الإيرانية

الرد على هجوم إيران.. يحبس العالم أنفاسه بينما ينتظر كيف سيرد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على أول هجوم إيراني مباشر على إسرائيل.

وبدا أن إسرائيل لم تتوصل بعد إلى قرار حاسم في ما يتعلق بالرد على الهجوم الإيراني الأخير الذي استهدفها، في حين جددت طهران التأكيد على أنها سترد بقوة على أي اعتداء إسرائيلي يستهدفها.

الرد على هجوم إيران

وقال وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون الأربعاء، إنه من الواضح أن إسرائيل تتخذ قرارًا بالتحرك بعد الهجوم الإيراني.

وأضاف كاميرون، بعد لقاء الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوج في القدس، إن بلاده تريد أن ترى عقوبات منسقة لـ الرد على هجوم إيران، مشيرًا إلى أن مجموعة السبع يجب أن توجه رسالة واضحة لا لبس فيها إلى طهران.

وأعرب عن أمله في أن تتصرف إسرائيل بطريقة لا تؤدي إلى تصعيد الأمر قدر الإمكان.

قطع عسكرية إيرانية ترافق سفن طهران إلى البحر الأحمر

ومن جانبه، قال قائد القوات البحرية الإيرانية شهرام إيراني إن قطعًا من أسطول الجيش ترافق سفن البلاد التجارية حتى البحر الأحمر، حسبما نقلت وكالة "تسنيم" الإيرانية للأنباء.

وأكد إيراني، في تصريح على هامش استعراض عسكري بمناسبة يوم الجيش، أن "أساطيل الجيش تنفذ مهمة مرافقة سفننا التجارية، والآن المدمرة جماران موجودة في خليج عدن، وستستمر هذه المهمة حتى البحر الأحمر".

وبدوره، أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الأربعاء، أن رد طهران إبلاغ لواشنطن ومؤيدي إسرائيل بأن القوات المسلحة قوية ومستعدة لمواجهة أي تهديد.

ونقل تلفزيون "العالم" الإيراني عن رئيسي قوله "أي تحرك إسرائيلي ضدنا ولو كان بسيطًا سيواجه برد قوي وحاسم".

الهجوم الإيراني على إسرائيل

رد محدود النطاق

وتوقع مسؤولون أمريكيون أن يكون الرد على هجوم إيران المحتمل الذي شنته السبت الماضي، "محدود النطاق"، مرجحين أن يتضمن تنفيذ ضربات ضد القوات الإيرانية و"وكلاء مدعومين من طهران" خارج إيران، حسبما ذكرت شبكة NBC News الأمريكية.

وقالت NBC News إن التقييم الأمريكي يستند إلى محادثات أُجريت بين مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين قبل إطلاق إيران أكثر من 300 طائرة مُسيرة وصاروخ على إسرائيل مساء السبت الماضي. 

وأطلع مسؤولون إسرائيليون نظراءهم الأمريكيين على خيارات الرد المحتملة، بينما كانت إسرائيل تستعد لهجوم إيراني محتمل الأسبوع الماضي، وفقًا للمسؤولين الأميركيين. 

وأكد المسؤولون الأمريكيون أنه لم يتم إطلاعهم على قرار إسرائيل النهائي بشأن كيفية الرد، وقالوا إن الخيارات ربما تكون قد تغيرت منذ الهجوم الذي وقع نهاية الأسبوع.

ولم يتضح بعد موعد الرد الإسرائيلي، لكنه قد يحدث في أي وقت، بحسب المسؤولين.

منشأة نطنز النووية الإيرانية

استهداف المنشآت النووية

يأتي ذلك في وقت يتزايد فيه القلق من استهداف إسرائيل لمنشآت إيران النووية، ومخاوف واسعة من نشوب حرب مفتوحة بين البلدين، ومن تنامي وتيرة العنف في حرب غزة، التي يخشى كثيرون من اتساع رقعتها في منطقة الشرق الأوسط.

وأعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافاييل جروسي عن قلقه، من احتمال استهداف إسرائيل المنشآت النووية الإيرانية ردًّا على هجوم طهران على تل أبيب، مؤكدًا أن إيران أبلغت الوكالة أن هذه المنشآت أغلقت الأحد.

وأتت تصريحات جروسي الاثنين، في مؤتمر صحفي على هامش اجتماع لمجلس الأمن الدولي مخصص لبحث الوضع في محطة زابوروجيا النووية في أوكرانيا.

وردًا على سؤال بشأن شنّ إسرائيل ضربة انتقامية تطال المنشآت النووية الإيرانية، قال جروسي "نحن قلقون من هذا الاحتمال".

وأضاف "ما يمكنني أن أقوله لكم هو أن الحكومة الإيرانية أبلغت مفتشينا في إيران أمس (الأحد) بأن كل المنشآت النووية التي نقوم بتفتيشها يوميًا، ستبقى مغلقة لاعتبارات أمنية".

وفي حين أشار إلى أن الإغلاق هو ليوم واحد، أكد أن المفتشين لن يعودوا إلى المنشآت قبل اليوم التالي. وأوضح "قررت عدم السماح للمفتشين بالعودة إلى أن نرى أن الوضع هادئ تمامًا".

وشدد المدير العام للوكالة التابعة للأمم المتحدة على ضرورة أن يمارس الأطراف "أقصى درجات ضبط النفس".

وأطلقت إيران ليل السبت الأحد، مئات المسيّرات والصواريخ في اتجاه إسرائيل، في هجوم غير مسبوق ردًّا على تدمير مبنى القنصلية الإيرانية في دمشق في الأول من أبريل.

منشأة نووية في إيران

استهدافات سابقة لمنشآت نووية

وسبق لإسرائيل استهداف منشآت نووية في منطقة الشرق الأوسط. وأعلنت إسرائيل تدمير مفاعل تموز في العراق عام 1981، وأقرت في 2018 بأنها شنّت قبل 11 عامًا من ذلك، ضربة جوية استهدفت مفاعلًا قيد الإنشاء في أقصى شرق سوريا.

ويثير البرنامج النووي لإيران قلق عدوها اللدود إسرائيل وعدد من الدول الغربية. وفي حين تتهم أطراف عدة إيران بالسعي لامتلاك سلاح ذري، تؤكد طهران سلمية برنامجها وطابعه المدني.

واتهمت طهران إسرائيل بالوقوف خلف عمليات تخريب لمنشآتها النووية، إضافة إلى اغتيال عدد من علمائها على مدى الأعوام الماضية.

منشآت نووية في إيران

تتوفر إيران على 5 مفاعلات رئيسية تخضع لزيارات دورية من مفتشي الأمم المتحدة الذين ثبتوا فيها أجهزة مراقبة تعمل على مدار الساعة ومرتبطة بالأقمار الصناعية، وهذه المفاعلات هي:

  1. مفاعل بوشهر
  2. مفاعل أصفهان
  3. مفاعل نطنز
  4. مفاعل أراك
  5. مفاعل فوردو

اقرأ المزيد

الإعلام العبري: إسرائيل "مهزومة تمامًا" وتشعر بالرعب من إيران