الجمعة 19 يوليه 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

الاحتلال يغتال شابين فلسطينيين ويدفنهما وسط الرمال والقمامة (فيديو)

الرئيس نيوز

حصلت قناة "الجزيرة" القطرية على مقطع مصور يوثق جريمة جديدة من جرائم جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

ووفقا للفيديو الذي عرضته "الجزيرة"، فإن شابان فلسطينيان كانا يحاولان العودة إلى منازلهما في شمالي القطاع عبر شارع الرشيد الذي تتواجد فيه قوات الاحتلال قبل أن يطلق الاحتلال عليهما الرصاص ويقتلهما واحد بعد الاخر.

ويظهر في الفيديو الشاب الأول وهو يقترب من قوات الاحتلال ويؤشر لهم براية الاستسلام ثم تعطيه قوات الاحتلال الأمان ليتقدم أكثر قبل أن يقتلوه حين يقترب.

أما الشاب الثاني فلاحقه جنود الاحتلال بعربة النمر المدرعة وأطلقوا عليه النار حتى قتلوه ثم جاءت جرافة تابعة لقوات الاحتلال بدفن الجثمانين بين الرمال والقمامة لإخفاء الجريمة.

واعتاد الاحتلال الإسرائيلي على ارتكاب جرائم الحرب ضد الفلسطينيين من سكان قطاع غزة وسط صمت تام من المجتمع الدولي والمنظمات الدولية التي تقف عاجزة عن ردع مجرمي الحرب الإسرائيليين.

وفي وقت سابق قتلت مسيرة إسرائيلية أربعة شبان فلسطينيين خلال محاولتهم العودة إلى منازلهم في شمال القطاع رغم عدم حملهم أي سلاح أو اظهار أي عمل عدائي.

وتبنى مجلس الامن الدولي الاثنين الماضي قراره الأول الذي يطالب فيه بـ"وقف فوري لإطلاق النار" في غزة، بعد اكثر من خمسة أشهر من العدوان؛ وامتنعت الولايات المتحدة عن التصويت بعدما عطلت محاولات سابقة لإصدار قرار عبر اللجوء الى حق النقض (الفيتو).

والقرار الذي أيده 14 عضوا مقابل امتناع عضو واحد، يطالب بوقف فوري لإطلاق النار خلال شهر رمضان الذي بدأ قبل أسبوعين، على أن "يؤدي الى وقف دائم لإطلاق النار"، و"يطالب بالإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المحتجزين.

ولم تستخدم الولايات المتحدة حق النقض ضد القرار وامتنعت عن التصويت، ليكون أول قرار لوقف إطلاق النار يعتمده المجلس بعد أربعة إخفاقات سابقة. 

واستخدمت الولايات المتحدة الامريكية حق النقض "الفيتو" لأفشال أربعة قرارات سابقة تقدمت بها عدة دول وكانت تطالب بوقف الحرب وزيادة معدلات ادخال المساعدات الإنسانية للسكان المدنيين واخرها كان مشروع قرار تقدمت به الجزائر العضو العربي في مجلس الامن.