الخميس 18 أبريل 2024 الموافق 09 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

عاجل| تفاصيل جديدة عن وفاة طالبة العريش

طالبة جامعة العريش
طالبة جامعة العريش

كشف الإعلامي أحمد موسى، تفاصيل جديدة عن حادث نيرة صلاح؛ طالبة العريش والتي توفيت في ظروف غامضة.

وقال موسى خلال برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "المعلومات المؤكدة أن نيرة لم تقتل؛ وكل ما يثار على مواقع التواصل الاجتماعي أن تم تصوير نيرة وهي عارية غير صحيح على الإطلاق".

وأضاف: “طالبة جامعة العريش لم يتم تصويرها وهي عارية على الإطلاق؛ المستشار محمد شوقي النائب العام يشرف على التحقيقات ويتابعها كل لحظة والتحقيقات جارية على قدم وثاق وهناك كثير من التفاصيل التي سيتم الكشف عنها".

وتابع: "النيابة جمعت كثير من الأدلة من خلال فريق التحقيقات في المنصورة والإسماعيلية وهم يتابعون التحقيقات ويسألون كل من له علاقة بالقضية وهناك كثير من المعلومات التي أوصلت إلى خيوط كثيرة تصب في صالح التحقيقات وسيتم الإعلان عن تفاصيل القضية".

وواصل: "المؤكد أن نيرة لم تقتل؛ وأؤكد هذه المعلومة بشكل قاطع والمعلومة الأخرى المهمة أن نيرة لم يتم تصويرها وهي عارية وأن كل ما تم تداوله عن هذا الأمر لم يحدث؛ وبالتالي ننتظر هناك النيابة العامة وهي أمينة على التحقيقات وحقوق الناس وهي جهة الحياد ومحامي الشعب".

وأوضح: "النائب العام هو محامي الشعب وهي التي تدافع عنا؛ ومصلحة النيابة العامة إعلان الحقيقة وسيتم خلال الساعات القادمة اعلان التحقيقات وافصاح كامل لتطورات ملف هذه القضية وهي قضية مهمة للغاية".

وذكر: "لدينا حرص على المعلومات الدقيقة بعيد عن التهويل وهذه المعلومات الدقيقة أعرفها بشكل شخصي؛ الطالبة لم تقتل ولم يتم تصويرها عارية وننتظر بيان واضح مفصل من النيابة العامة خلال الساعات المقبلة".

وسادت حالة من الغضب بين طلاب جامعة العريش ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إعلان وفاة الطالبة "نيرة"، 19 سنة، عقب نقلها إلى مستشفى العريش العام، الأحد الماضي، بعد شعورها بآلام شديدة في البطن، لكنها لفظت أنفاسها الأخيرة، بسبب تدهور حالتها الصحية.

وذكر الطلاب في منشورات متداولة وجود خلاف بين الطالبة وإحدى زميلاتها في المدينة الجامعية نتيجة مشادة كلامية حدثت بينهما، في وجود عدد من طالبات المدينة الجامعية، وقالت بعض الطالبات إن "زميلتها صورتها خلسة أثناء وجودها في الحمام لإذلالها والتنمر عليها نتيجة المشادة التي وقعت بينهما".