السبت 20 أبريل 2024 الموافق 11 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

تقدم في "مفاوضات الهدنة" بين إسرائيل وحماس وسط توقعات بالتنفيذ قبل رمضان

الرئيس نيوز

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية، الأحد، أن مجلس الحرب وافق على السماح لوفد إسرائيلي بالتوجه إلى قطر لمواصلة محادثات صفقة تبادل المحتجزين مع حركة حماس.

وقالت "الهيئة" إن المسؤولين الإسرائيليين يضعون جدولًا زمنيًا لتنفيذ الصفقة إذا ما سارت المفاوضات وفق ما هو مخطط له بعد اجتماع للمفاوضين والوسطاء في باريس، وصفه مسؤول إسرائيلي بأنه خلق أساسًا متينًا للتفاوض.

وتوقعت "الهيئة" نقلًا عن المسؤولين أن يتم تنفيذ الاتفاق قبل حلول شهر رمضان، ليدخل حيز التنفيذ في العاشر من مارس.

وقالت إنه من المقرر أن يتوجه الوفد الإسرائيلي إلى الدوحة لبحث تفاصيل الاتفاق خلال أيام قليلة.

ونقلت "الهيئة" عن مصادر مطلعة على محادثات باريس قولها إنه بحسب الإطار الجديد الذي صادق عليه مجلس الحرب، سيتوقف القتال ليوم واحد مقابل كل محتجز يتم الإفراج عنه، بإجمالي نحو ستة أسابيع، حيث من المتوقع الإفراج عن 40 شخصًا.

ووفقًا للإطار الجديد، من المتوقع أن يتم الإفراج عن عشرة سجناء أمنيين فلسطينيين في إسرائيل مقابل الإفراج عن كل محتجز، حسبما أوردت "هيئة البث".

وذكرت أن "إسرائيل ستوافق على عودة النازحيين في جنوب غزة إلى منازلهم في شمال القطاع، وكذلك بإعادة إعماره".

وعبرت مصادر إسرائيلية عن تفاؤلها بالتوصل إلى تفاهمات قبل حلول شهر رمضان، وأن هناك إمكانية لإجراء مفاوضات في القاهرة، غير أن هيئة البث، نقلت في الوقت نفسه عن مسؤول أمني قوله إن الصفقة المحتملة لن تمنع تنفيذ عملية برية في رفح.

كانت هيئة البث الإسرائيلية، نقلت السبت، عن مسؤول إسرائيلي كبير قوله إن "حماس تخلت عن بعض مطالبها لكن ما زلنا بعيدين عن التوصل لاتفاق".