الثلاثاء 23 أبريل 2024 الموافق 14 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

متحدث الخارجية: الموقف الأمريكي يعيق حل الازمة في قطاع غزة

أرشيفية
أرشيفية

أكدت السفير أحمد أبو زيد؛ المتحدث باسم وزارة الخارجية؛ أن الصياغة القانونية للمرافعة أمام محكمة العدل الدولية تؤكد مدى اقتناع الدولة بطبيعة الانتهاكات الإسرائيلية في قطاع غزة.

وقال أبو زيد في مداخلة مع برنامج "كل يوم" المذاع على قناة "أون": "الإطار الذي تتحرك فيه مصر هو إطار قانوني والصياغة القانونية منضبطة للغاية وتؤكد مدى اقتناع الدولة المصرية بطبيعة الانتهاكات الإسرائيلية في قطاع غزة".

وأضاف: "إسرائيل تبرر تصرفاتها انطلاقا من مبدأ الدفاع عن النفس وهذا الامر تم الرد عليه اليوم خلال المرافعة الشفهية وأيضا الاثار القانونية المرتبة على الممارسات الإسرائيلية؛ بطبيعة الحال سوف يترتب على ذلك إجراءات؛ مسؤولية على المجتمع الدولي وعلى الدول المختلفة بعدم تكريس هذا الوضع وعدم الاعتراف بالوضع الذي خلقته إسرائيل سواء من خلال ضم الأراضي أو تغيير طبيعية الإقليم".

وتابع: "القوانين المرتبطة بالحروب ومسؤوليات دولة الاحتلال تفرض عليها ألا تقوم بإجراءات طويلة الأمد والإجراءات تكون مرتبطة ومرتبطة بين المواءمة بين الاحتياجات الأمنية والعسكرية والاحتياجات الإنسانية للشعب الواقع تحت الاحتلال".

وواصل: "فيما سبق بعد الحصول على الرأي الاستشاري الخاص بالجدار العازل تحركت المجموعة العربية في نيويورك وصدر قرار بالفعل وفقا لصيغة الاتحاد من أجل السلام والقرار أضاف صيغة الإلزامية على الرأي الاستشاري الصادر عن المحكمة".

وأوضح: "أتوقع أنه في حالة كان الرأي الاستشاري بالنسبة في صالح الشعب الفلسطيني ويؤكد أن الممارسات الإسرائيلية تخالف القانون الدولي سيكون هناك تحرك سياسي في الأمم المتحدة لاستصدار قرار مماثل".

وذكر: "الصورة الان أصبحت أكثر وضوحا امام العالم؛ أن من يقف في مواجهة او يعترض على وقف إطلاق النار أصبح في موقف منعزل سياسيا واخلاقيا أمام المجتمع الدولي وبالتالي الولايات المتحدة دولة كبرى ولها أهمية ودور أساسي في محاولة التوصل لحلول للأزمة وهي طرف أساسي في التفاوض سواء في الصفقات التي يتم التفاوض عليها وهي طرف في المفاوضات وأيضا طرف في تسهيل دخول المساعدات الإنسانية".

واختتم: "الموقف الذي تتبناه الولايات المتحدة في مجلس الأمن اراه معيقا لحل هذه الازمة وللجهود التي تطلع بها الدول والولايات المتحدة ذاتها لحلحلة الازمة وطالما أن إسرائيل لا يصل إليها صوت واحد من المجتمع الدولي ومطالبة واضحة من الولايات المتحدة فإسرائيل بالتأكيد سوف تستغل هذا الوضع".