الأحد 21 أبريل 2024 الموافق 12 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
اقتصاد مصر

اتفاقية مصرية اماراتية لتعزيز الصادرات الرقمية وخلق فرص عمل جديدة

الرئيس نيوز

شهد رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، حفل توقيع اتفاقية تعاون بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) وشبكة المشرق العالمية ومقرها الإمارات العربية المتحدة وتهدف الاتفاقية إلى توسيع خدمات الأعمال التي تقدمها الشبكة في مصر. 

أقيم الحفل على هامش القمة العالمية للحكومات 2024 في دبي، وفقًا لصحيفة ذا ناشيونال.

وقع الاتفاقية أحمد الظاهر، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا)، وأحمد الشريف، رئيس شبكة المشرق العالمية في مصر. 

وحضر الحفل عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ومارك إدوارد، الرئيس التنفيذي للعمليات بمجموعة المشرق.

وستوفر الاتفاقية 300 فرصة عمل للمهنيين المصريين المؤهلين في مجال الخدمات المصرفية على مدار ثلاث سنوات كما ستمكن شبكة المشرق العالمية من زيادة عملياتها في مصر، والتي تشمل تحليل البيانات، وذكاء الأعمال، والتدقيق الداخلي، وإدارة الائتمان، وغيرها من الخدمات المالية والمصرفية. وسيتم تصدير هذه الخدمات من مصر إلى عملاء بنك المشرق في الإمارات العربية المتحدة.

وقال عمرو طلعت، إن الاتفاقية تعكس جاذبية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، والذي أصبح هدفًا للشركات العالمية لتوسيع أعمالها. 

وأضاف أن مصر حريصة على خلق بيئة داعمة لتطوير صناعة التعهيد وتعزيز مكانتها كوجهة استثمارية جاذبة في هذا المجال. 

وأشار إلى المزايا التنافسية التي تتمتع بها مصر والتي جعلتها تحتل المركز الثالث عالميا في مؤشر الثقة في مواقع تقديم خدمات التعهيد عبر الحدود 2023. 

وقال إن الاتفاقية ستزيد من نطاق استثمارات الإمارات في مجالات الاتصالات. وتكنولوجيا المعلومات في مصر.

وقال أحمد الظاهر، إن الاتفاقية تتماشى مع أهداف استراتيجية مصر الرقمية لتطوير صناعة التعهيد 2022-2026. 

وتهدف هذه الاستراتيجية إلى مضاعفة الصادرات الرقمية وخلق فرص عمل موجهة للتصدير. 

وقال أيضًا إن الاتفاقية تظهر ثقة المستثمرين الأجانب في القدرات الفنية والمهارات الرقمية للشباب المصري. 

وأشاد بدور مصر الرائد ومكانتها البارزة في مجال خدمات التصدير المتنوعة وعالية الجودة، والتي تغطي مختلف مجالات تكنولوجيا المعلومات.

وقال مارك إدوارد، إن الاتفاقية تمثل بداية حقبة جديدة حيث تقوم شبكة المشرق العالمية بتوسيع عملها في مصر، بالتعاون مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ITIDA). 

وأعرب عن ثقته في المهارات والقدرات الاستثنائية للقوى العاملة المصرية. 

وقال أيضًا إن شبكة المشرق العالمية ملتزمة ليس فقط بتعزيز وجودها في مصر، ولكن أيضًا بالمساهمة في نمو الصادرات الرقمية في البلاد. 

من جانبه، قال أحمد الشريف، رئيس شبكة المشرق العالمية في مصر: “يسعدنا توقيع هذه الاتفاقية مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) لتوسيع عملياتنا في مصر بما يتماشى مع أهداف الدولة المصرية للتنمية الرقمية وزيادة الصادرات التكنولوجية.. وتتميز مصر إقليميا وعالميا بجودتها الاستثنائية ومجموعة متنوعة من الخدمات في مختلف مجالات تكنولوجيا المعلومات. ونحن على ثقة من أن هذا التعاون سيسهم في نمو الخبرات المحلية، خاصة أن شبكة المشرق توفر فرصًا احترافية عالمية في مجال الخدمات المصرفية والمالية من خلال العمل عن بعد من مصر”.

تأسست شبكة المشرق العالمية، المملوكة بالكامل لمجموعة المشرق في الإمارات، في ثلاثة مقار رئيسية: مصر والهند وباكستان. ويعتبر الذراع التشغيلي لمجموعة المشرق.

ويعمل في شبكة المشرق العالمية في مصر حاليًا 116 شخصًا في مختلف قطاعات البنك، مثل: التجزئة، والشركات، وخدمة العملاء، والشؤون القانونية، والمراجعة الداخلية، والتسويق، والاتصال المؤسسي، وقطاع الالتزام.