السبت 02 مارس 2024 الموافق 21 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

أحمد موسى يرد على شائعات استئذان مصر من إسرائيل لدخول مواطنين من غزة

الإعلامي أحمد موسى
الإعلامي أحمد موسى

علق الإعلامي أحمد موسى على الشائعات المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي حول استئذان السلطات المصرية لإسرائيل من أجل ادخال مواطنين مصريين من قطاع غزة إلى مصر.

وقال موسى خلال برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "لقيت ناس عمالة تشير حاجات وتصريحات لبعض ناس غير مسؤولة وغير مهتمة ولا يعنيها أمن مصر القومي بيقولوا حواديت أنه المواطن المصري اللي قاعد في غزة عايز يرجع بلده فمصر تاخد اذن من إسرائيل؛ هراء أي حد يقول كدة هراء".

وأضاف: "غير صحيح على الإطلاق أن أي مواطن مصري موجود في غزة وعايز يرجع بلده يرجع دلوقت وأي اجراء يتاخد من السلطات المصرية فقط لا نرجع لحد ولا نستأذن من حد ولا نتكلم مع حد طالما هو مواطن مصري".

وتابع": "المواطن المصري بيدخل بلده محدش يديله اذن عشان يدخل بلده لا إسرائيل ولا غير إسرائيل؛ كل الكلام في هذا الاتجاه أنا شخصيا أعلم ليه هذا الكلام الأن مش من شهر لا اتنين ولا سنة اشمعني انهاردة واشمعني دلوقت وأنت بتكلم عن محاولات دفع مئات الألاف للأراضي المصرية".

وواصل: "هو انتوا عايزين تصدروا ازمة لبلدنا وليه عايزين تشاركوا في محاولة اهدار قيمة الامن القومي المصري؛ ليه عايزين تكرروا اللي حصل في 2008 لن يحدث؛ اللي عايز يجي مصر الباب مفتوح؛ مواطن عنده جنسية مصرية؛ هو فلسطيني والدته مصرية والقانون يديله الجنسية دا له اجراء ومن حقي اسال".

وأوضح: "أنا كسلطة مصرية من حقي أقول مين يدخل ومين ميدخلش؛ مصر لا تأخذ أي اذن لا من إسرائيل ولا غير إسرائيل فيما يتعلق بمواطنيها وأنا بقول هذا الكلام على لسان مسؤول مصري قالي كدب أحنا مصر أحنا مش بنستأذن حد".

وأكمل: "أنا بقول كذب وبأعلى صوتي لما يتقال كلام بهذا المعني وهو له هدف وغرض خبيث احنا مصر ولما تتكلم عنها تتكلم عن قوتها وقيمتها وقدرتها اللي أنت عرفتها وتعرفها وهتعرفها دلوقت".

واختتم: "أقول لإسرائيل تعالوا القايمة دي؟ أجهزة الدولة المصرية مبتراجعش حد وهي المسؤولة عن أي شخص يدخل أرضنا؛ محدش بيمنع مواطن مصري يدخل بلده ولا القانون ولا الدستور أصلا أجهزة أمننا وسلطاتنا المصرية مبتعملش كدة؛ مواطن مصري وأنا الدولة المعنية ودي أرضه وبلده ولا نراجع أبدا أحد عشان مواطن يدخل بلده؛ السلطات المصرية هي المعنية بدخول أي مواطن مصري من غزة إلى معبر رفح البري".