الثلاثاء 05 مارس 2024 الموافق 24 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

الجالية المصرية في كندا توضح استعداداتها للتصويت في انتخابات الرئاسة

أرشيفية
أرشيفية

كشف عادل بولس؛ رئيس الغرفة التجارية المصرية – الكندية؛ عن استعدادات الجالية المصرية في كندا للتصويت في الانتخابات الرئاسية والمقرر أن تنطلق غدا الجمعة.

وقال بولس في مداخلة هاتفية مع برنامج "اليوم" المذاع على قناة "دي أم سي": "عدد المصريين في كندا يصل إلى 450 ألف؛ مساحة كندا كبيرة ولا أستطيع حصر عدد الذين سيتوجهون للاقتراع؛ هناك بعض المدن لن يستطيع المصريين السفر إليها بسبب بعد المسافة".

وأضاف: "الانتخابات تقام في السفارة المصرية في أوتاوا والقنصلية الموجودة في مونتريال؛ نتحدث عن 20% من المصريين في كندا الذين كانوا يقومون بالتصويت في الانتخابات السابقة".

وتابع: "اتحاد المصريين في كندا يقوم بالاستعدادات منذ شهر ونقوم بتشجيع المصريين علىى الانتخاب من خلال وسائل التواصل الاجتماعي والمقابلات وسوف يكون هناك حافلات مجهزة لنقل المصريين إلى العاصمة من أجل التصويت".

وواصل: "الجالية المصرية على علم بكافة المعلومات عن المرشحين؛ كما أن السفارة والقنصلية دائما ما ترسل التعليمات الخاصة بعملية التصويت ونحن موجودين للرد على أي أسئلة لأي فرد من أفراد الجالية ونساعد كل مواطن ولا توجد أي مشكلات في توافر المعلومات". وتنطلق غدا الجمعة عملية التصويت في انتخابات رئاسة الجمهورية للمصريين بالخارج ولمدة 3 أيام.

وتجرى عملية التصويت في 137 مقرًا على مستوى العالم وتستمر لمدة 3 أيام، حيث يختار المصريون أحد المرشحين الأربعة لفترة رئاسية جديدة حتى عام 2030.

وأكدت الهيئة الوطنية للانتخابات أنه يحق لكل مصري يتواجد خارج البلاد في أيام التصويت الثلاثة التوجه إلى أي مقر انتخابي للإدلاء بصوته، حتى لو كان مسافرًا لفترة محددة ولم يكن مقيمًا، وذلك من خلال تقديم بطاقة الرقم القومي -التي لا يشترط أن تكون سارية- أو جواز سفر ساري مدون به الرقم القومي.

وتفتح اللجان الانتخابية أبوابها لاستقبال الناخبين بداية من الساعة التاسعة صباحًا حتى التاسعة مساءً حسب التوقيت المحلي لكل دولة، وقد سبق وحددت هيئة الانتخابات مقار وعناوين اللجان الفرعية في السفارات والقنصليات بالخارج والتي يترأسها أعضاء من السلك الدبلوماسي والقنصليات المصرية يعاونهم عاملون بوزارة الخارجية.