الخميس 25 يوليه 2024 الموافق 19 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
اقتصاد مصر

خبير اقتصادي يوضح أسباب قرار البنك المركزي زيادة حدود السحب

أرشيفية
أرشيفية

أكد الدكتور أحمد شوقي؛ الخبير الاقتصادي أسباب قرار البنك المركزي زيادة حدود السحب اليومي والشهري للعملة المحلية من البنوك.

وقال شوقي في مداخلة هاتفية مع برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "البنك المركزي يتعامل مع السوق في ضوء المتغيرات على ارض الواقع؛ هناك ارتفاع في الأسعار وبالتالي الحد اليومي للفرد الطبيعي سحب 30 ألف جنيه في اليوم كان في حاجة لزيادة الحد".

وأضاف: "البنك المركزي يوجه رسالة للمواطنين بأن هناك سيولة متوفرة؛ نسبة السيولة بالعملة المحلية جيدة ونقول للمتعاملين لو كنت تريد سحب أموال بإمكانك السحب في أي وقت؛ وأصبح بإمكان العملاء عمل المشتريات واستخدام الانترنت البنكي وغيرها وبالتالي تم زيادة حد السحب من 30 ألف جنيه إلى 60 ألف جنيه يوميا".

وتابع: "حد السحب الشهري للفرد ارتفع من 100 ألف جنيه إلى 200 ألف جنيه نوفر للمتعاملين كل الأدوات التي يمكن التعامل بها؛ الدولة تشجع أيضا المواطنين على تقليل التعامل النقدي واستخدام أدوات الشمول المالي".

وأكمل: "القرار شمل الشركات أيضا؛ الحدود اليومية للشركات كانت 40 ألف جنيه وأصبحت 80 ألف أما الحد الشهري فقد ارتفع من 200 ألف جنيه إلى 400 ألف جنيه وهذا الامر سوف يساعد في عملية التحويلات بين الشركات ويمكن تنفيذها بسهولة".

أوضح: "القرار شامل السحب النقدي والمشتريات والتحويلات؛ البنك المركزي الزم البنوك بفتح المشتريات في الخارج بالعملة الاجنبية ولكن بحدود".

وواصل: "البنك المركزي سمح لمن لا يمتلك اثبات دخل بأن يتعامل مع البنك ويمكن لهم فتح حسابات تحت مسمى حساب خاص؛ ويكون له حدود أقل والهدف من الموضوع ادخال هؤلاء المواطنين للمنظومة المالية من أجل الاستفادة من الخدمات الموجودة".

وذكر: "شهدنا مؤخرا ارتفاع في الاحتياطي النقدي إلى 35 مليار دولار وهو ما يغطي احتياجات البلاد من السلع الأساسية لمدة 7 شهور وهي رسالة مطمئنة للمواطنين بالتأكيد".

وقرر البنك المركزي المصري زيادة الحدود اليومية والشهرية القصوى للتعامل على حسابات الشمول المالي والبطاقات المدفوعة مقدما وخدمات الدفع باستخدام الهاتف المحمول سواء عمليات سحب او تحويلات أو أية عمليات خصم او مشتريات.