الإثنين 22 يوليه 2024 الموافق 16 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

متحدث الحكومة يوضح آلية تنفيذ مبادرة خفض أسعار السلع

أرشيفية
أرشيفية

كشف المستشار سامح الخشن؛ المتحدث باسم مجلس الوزراء عن آلية تنفيذ مبادرة خفض أسعار السلع والتي أعلن عنها رئيس الوزراء اليوم.

وقال الخشن في مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "مبادرة خفض الأسعار انطلق مسارها الأسبوع الماضي واليوم تم الإعلان عن خفض الأسعار لمجموعات سلعية تتضمن العدس والأرز وزيت الطعام والفول ومنتجات الألبان والمكرونة والسكر وزيت الطعام وانخفاض الأسعار سيكون من 15-20%".

وأضاف: "الشق الآخر يخص اتحاد منتجي الدواجن وإن شاء الله يكون هناك تراجع في أسعار الدواجن وبيض المائدة بداية من يوم السبت؛ ستكون هناك متابعة أسبوعية لمستوى الأسعار بحيث يتم حل أي مشاكل بشأن تفعيل المبادرة".

وتابع: "هذا المسار يعتمد على منهجية أن نبتعد عن اتخاذ الإجراءات الاستثنائية والقصرية مثل التسعير الجبري؛ المقاربة التي تتبعها الدولة في هذا الشأن هو التعامل وفقا لأليات السوق؛ المنهجية هي زيادة المعروض من خلال تقليل تكلفة الإنتاج".

وأكمل: "المنهجية لها شقين الأول مجموعة من القرارات تتخذها الدولة بناء على الحوار الذي تم مع ممثلي التجار والصناع؛ الدولة سوف توفر العملة الصعبة لمستلزمات الإنتاج والمواد الخام اللازمة للسلع الأساسية".

وأوضح: "الامر الاخر تيسير الافراج الجمركي الذي يوفر الغرامات والارضيات وهو ما ينعكس على سعر السلع بالإضافة إلى تعليق الجمارك على بعض أنواع المواد الخام كما تعمل الدولة على مواجهة التحديات التي أعرب عنها ممثلي الغرف التجارية والصناعية".

وواصل: "هذه القرارات سوف تقلل تكلفة الإنتاج وتيسر الحصول على المواد الخام وفي نفس الوقت سيكون هناك التزام من التجار والصناع بالأسعار المتفق عليها؛ الدولة قامت بدورها في التعاطي مع المعوقات التي تؤدي إلى رفع الأسعار".

وذكر: "أبرز المعوقات التي تؤدي إلى رفع الأسعار كانت طول مدة الافراج عن المواد الخام وكذلك العملة الأجنبية بالإضافة إلى بعض الرسوم التي كانت تزيد التكلفة والقرارات التي اتخذتها الحكومة تؤدي إلى القضاء على هذه المعوقات".

واختتم: "لا عودة للتسعير الجبري ولكن نتحدث عن تنسيق وتوافق؛ والمبادرة ناتجة عن توافق وسوف يكتب الحد الأقصى لكل سلعة على كل عبوة؛ هناك حد أقصى للسعر ومثبت على كل عبوة كي يتمكن المواطن من معرفة السعر".