الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

خبير استراتيجي يكشف الجهات المحتمل تورطها في مقتل قائد فاجنر

قائد مجموعة فاجنر
قائد مجموعة فاجنر

أكد العميد خالد عكاشة؛ مدير المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية؛ أن هناك احتمالين للجهة التي تقف خلف اسقاط طائرة قائدة مجموعة فاجنر الروسية.

وقال عكاشة في مداخلة مع قناة "القاهرة الإخبارية": "نحن أمام حادث تحيط به علامات الاستفهام بشكل كبير؛ وكافة التحليلات التي نتابعها تحاول أن تضع الاتهام في عنق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالاستناد للتمرد الذي قام به قائد فاجنر في يونيو الماضي".

وأضاف: "لا يمكن استبعاد احتمالين أخرين وهو أن يكون الجيش الروسي قد أصاب الطائرة عن طريق الخطأ أو عن طريق العمد؛ لأن الخلافات كانت واضحة وعلانية بين قائد فاجنر والقيادات العسكرية للجيش الروسي".

وتابع: "أما أن تكون المضادات الأرضية الروسية قد أصابت الطائرة بدون موافقة الرئيس الروسي أو قد يكون الحادث عرضي بالنظر أن تكون الطائرة قد حلقت في مناطق قد تحدث فيها عمليات عسكرية".

وواصل: "لا يمكن استبعاد أيضا أن تكون أوكرانيا قد وجهت ضربة نوعية استخباراتية واستطاعت الوصول إلى قائد فاجنر والمجموعة التي كانت معه ووجهت لهم هذه الضربة القوية التي تعد خسارة بكل المقاييس".

وأوضح: "الاحتمالان موجودان طالما أن التحقيقات لم تمض قدما للبحث عن بعض الأدلة؛ المكون الداخلي لفاجنر سوف يتعرض لهزة كبيرة لأن بريجوجين قائد فاجنر كان قائد ذو شخصية وأحد نجوم الحرب الروسية الأوكرانية ولديه امتدادات ونشاط خارج روسيا خدمة للدولة الروسية".

وذكر: "الطابع الانضباطي لهؤلاء الذين انخرطوا في الحرب لمدة عام كامل في أتون الحرب يجعل مسألة التمرد احتمال مستبعد إلى أن يتضح السبب المباشر لمقتل القيادات العشرة التي كانت موجودة على متن الطائرة".

وأعلن مقتل مؤسس مجموعة "فاجنر" يفجيني بريجوجين بعدما أكدت هيئة الطيران الروسية، تواجده والرجل الثاني في المجموعة دميتري أوتكين، على متن الطائرة التي تحطمت في مقاطعة تفير شمال العاصمة الروسية موسكو.

ونشرت الهيئة قائمة بأسماء ركاب الطائرة الخاصة: "بريجوجين يفجيني، بروبوستين سيرجي، ماكاريان يفجيني، توتمين ألكسندر، تشيكالوف فاليري، أوتكين دميتري، ماتوسيف نيكولاي".

وأعضاء الطاقم: "ليفشين أليكسي القائد، كريموف رستم مساعد الطيار، راسبوبوفا كريستينا مضيفة طيران".