الإثنين 22 أبريل 2024 الموافق 13 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

أفريكا نيوز: ارتفاع عدد السياح الوافدين إلى مصر مؤشر على تعافي السياحة

الرئيس نيوز

استقبلت مصر سبعة ملايين سائح في النصف الأول من هذا العام، ما يضع البلاد على المسار الصحيح لاستقبال إجمالي 15 مليون زائر في عام 2023.

وذكر تقرير لصحيفة "أفريكا نيوز" أنه بعد الوصول إلى رقم قياسي بلغ 13 مليون سائح وربح 13 مليار دولار أمريكي في عام 2019، تضررت صناعة السياحة في مصر بشدة من جائحة كوفيد -19.

وأصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أواخر هذا الأسبوع، أرقامًا عن السنة المالية 2021-2022، تظهر نموًا بارزًا على أساس سنوي واستقبلت مصر 11.7 مليون سائح ارتفاعا من ثمانية ملايين في السنة المالية 2020-2021.

وبينما زاد عدد السائحين بأكثر من 46 في المائة، ارتفعت الإيرادات بنسبة 121 في المائة لتجمع 10.7 مليار دولار أمريكي للدولة الواقعة في شمال إفريقيا، ويشكل الأوروبيون أكثر من 62 في المائة من السياحة المصرية عن عام 2022، بينما جاء العرب في المرتبة الثانية بنسبة 26 في المائة.

أشار التقرير إلى زيادة إضافية بنسبة 35 في المائة في عدد الزوار لتصل إلى سبعة ملايين سائح في النصف الأول من عام 2023، لإحداث طفرة في الصناعة.

وتابع التقرير: يبدوأن مصر على المسار الصحيح للتعافي وتحقيق هدفها السياحي الوطني للوصول إلى 15 مليون سائح هذا العام.

ويتوقع الخبراء 18 مليون سائح العام المقبل وتركز الاستراتيجية المصرية إلى زيادة عدد الرحلات القادمة إلى مصر، لتعزيز التجربة السياحية للزوار وزيادة عدد الغرف الفندقية، ولفت التقرير إلى أن السياحة المصرية تنتقل من مرحلة الانتعاش إلى النمو.

تجدر الإشارة إلى أن الشتاء يمثل ذروة موسم السياحة والمذهل هذا العام هو أن الأعمال السياحية تتمتع بالقوة خلال الصيف في جميع أنحاء مصر.

وشهدت أوروبا هذا العام موجات حرارة شديدة وحرائق غابات أثناء الصيف في حين في مصر كان الطقس رائعا وهذا ما جعل السياحة في مصر أكثر جاذبية.

وتعد السياحة أمرًا حيويًا للاقتصاد المصري إذ تشكل حوالي 12 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد وهي من بين أهم مصادر العملات الأجنبية لأكبر دولة في العالم العربي من حيث عدد السكان.

وتتوقع مصر جذب نحو 30 مليون سائح بحلول عام 2028، وتهدف الاستراتيجية الطموحة إلى جذب 20 مليار دولار من الاستثمارات، وتخطط السلطات لزيادة السعة الفندقية في البلاد من 215000 غرفة حاليًا إلى 500000.