الأحد 21 يوليه 2024 الموافق 15 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

وكيل وزارة الزراعة يوضح أهمية مشاريع الصوب الزراعية

أرشيفية
أرشيفية

أكد المهندس محمود عطا؛ وكيل وزارة الزراعة لشؤون زراعة البساتين؛ أن انطلاقة مشاريع الصوب الزراعية بدأ بالقرار الوزاري الخاص بتراخيص الصوب والصادر عام 2016.

وقال عطا في مداخلة هاتفية مع برنامج "أخر النهار" المذاع على قناة "النهار": "نشر في جريدة الوقائع المصرية عام 2016 القرار الوزاري رقم 1244 بشأن تراخيص صوب انتاج محاصيل الخضر وهو ما يعني أنه لم يكن قبل ذلك التاريخ إجراءات قانونية ورسمية لإصدار تراخيص صوب انتاج الخضر".

وأضاف: "صوب انتاج الخضر انطلقت في مصر على أوسع نطاق؛ المؤسسة العسكرية أطلقت مشروع الزراعات المحمية في 2018 وبدأ انشاء قاعدة محمد نجيب للصوب الزراعية وبعض الصوب في مناطق أخرى بنطاق الجيش الثاني؛ وترتب على القرار الوزاري الخاص بتراخيص الصوب بدأ المزارعين في مركز بلقاس بمحافظة الدقهلية على الطريق السريع المؤدي من المنصورة إلى دمياط؛ تجد الطريق مرتفع وكأن القرى مغطاة بالبلاستيك؛ سنجد أكثر من 30 ألف صوبة".

وتابع: "كنت شاهد عيان خلال احتلال أعضاء الجماعة الإرهابية لوزارة الزراعة بعد تولي مرسي الحكم؛ شاهدت مندوب مبيعات يبيع مبيدات يتولى منصب مدير المكتب الفني بوزارة الزراعة؛ وخرجت على الهواء وكان مرسي موجود في حصاد القمح وقلت إن ما يفعله رئيس الجمهورية فانكوش وأنا أعنى ما أقوله".

وواصل: "الحملة التي تتعرض لها مصر الأن هي حملة لتشويه الإنجازات في مشروعات عديده ومنها مشروع الصوب؛ الصوبة الزراعية هي منزل محمي من التغيرات المناخية ويتم زراعة محصول في وقت مختلف عن الوقت الطبيعي وهو يحقق انتاج أربع أضعاف الإنتاج الطبيعي".

وأكمل: "الصوب تتيح انتاج السلع الزراعية في وقت غير وقتها بالإضافة إلى تحقيق أربع أضعاف الإنتاج بالإضافة لتوفير السلعة للمواطنين بسعر مناسب؛ هذا المشروع مثبت بالوقائع والمستندات أنه أنشئ بقرار وزاري عام 2016 ونتائجه ملموسة على أرض الواقع".

واختتم: "المشروع ساعد على زيادة إنتاجية وحدة المساحة 4 أضعاف؛ وتوفير السلع وطرحها في الأسواق بسعر مباشر ومنع جشع العديد من التجار والمتاجرين بقوت الشعب؛ مصر لم تتعرض لازمة في الأمن الغذائي رغم الأزمات ولدينا فائض من المحاصيل الزراعية ونصدر للعالم".