الثلاثاء 26 سبتمبر 2023 الموافق 11 ربيع الأول 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
سياسة

اتحاد المصارعة لـ"رياضة النواب": وزارة الشباب بريئة من أزمة اللاعب أحمد بغدودة

لجنة الشباب
لجنة الشباب

شهد اجتماع لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، برئاسة الدكتور محمود حسين، مناقشات موسعة حول أزمة هروب لاعب المصارعة أحمد بغدودة، خلال مناقشات استعدادات الاتحادات الرياضية لأولمبياد باريس 24، بحضور وزير الشباب الدكتور أشرف صبحي.

ووجه الدكتور محمود حسين، رئيس لجنة الشباب عدد من التساؤلات للقائمين على اتحاد المصارعة، حول أسباب هروب اللاعب وأسباب إحالة عدد من أعضاء الاتحاد للنيابة.

وعقب نبيل الشوربجي، أمين صندوق اتحاد المصارعة، بأن والد اللاعب الهارب أحمد بغدودة أثار اللغط بمعلومات مضللة في وسائل الإعلام، وأدعي أن الاتحاد خصم منه مكافآت الفوز في البطولة، وهو ما يتنافى مع الواقع.

وأشار إلى أن بغدودة تم اختياره في المشروع القومي للناشئين وظل فيه من 2012 إلى 2017، ثم انتهت فترة تدريبه وانتقل للعب في مركز شباب بيلا، وبعد فترة قرر الاتحاد ضمه من بيلا للمشروع القومي للصفوة لتحسين دخل اللاعب حيث يتقاضى ٢٠٠٠ جنيه من "الصفوة" و٣ آلاف من اتحاد المصارعة.

وأضاف أن لائحة اتحاد المصارعة، تنص على أن انتقال أي لاعب من ناد لأي جهة يقوم بسداد 13600 جنيه لصالح الاتحاد، وتم الاتفاق مع اللاعب على خصمهم من مرتبه من الاتحاد، لافتا إلى أن "بغدودة" كان له لدى الاتحاد 18 ألف جنيه أجر 6 شهور، وتم خصم الضرائب منهم ورسوم الانتقال من بيلا.

وأشار إلى أنه قبل هروب اللاعب بـ٣ أيام تم فتح أزمة الخصم من مرتبه بحضور مسئولي وزارة الشباب، الذين علموا بتلك المشكلة لأول مرة، لافت إلى أن الوزارة لا دخل لها بأزمة اللاعب وعندما علمت بالمشكلة وعدت "بغدودة" برد المبلغ له عقب عودته لمصر.

واستطرد أمين صندوق اتحاد المصارعة حديثه: "بغدودة ليس سوبر مان وأخطأ خطأ كبير وسيؤدي التعاطف معه إلى هروب أبطال آخرين".

وتابع: "لدينا أبطال يتلقون عروضا بالملايين للتجنيس مثل "كيشو" وسمر حمزة ورغم ذلك يرفضون تلك العروض بدافع الانتماء".