الإثنين 04 مارس 2024 الموافق 23 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

الباز يكشف عن السياسية الجديدة للجان الإلكترونية التابعة إلى جماعة الإخوان

الإعلامي محمد الباز
الإعلامي محمد الباز

أكد الإعلامي محمد الباز؛ أن هناك زيادة مؤخرا في الحملات التي تقودها اللجان الالكترونية التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية ضد القوات المسلحة المصرية.

وقال الباز خلال برنامج "آخر النهار" المذاع على قناة "النهار": "الأيام اللي فاتت كانت في حملة متصاعدة وبتستهدف الجيش المصري وبيقودها كما هو ظاهر أمام الجميع لجان الجماعة الإرهابية والجماعة الإرهابية الأم لم تعد تخجل في الإعلان عن نفسها".

وأضاف: "استهداف الجيش المصري وليس النظام وليس حتى الرئيس؛ استهداف الجيش المصري يبدو أنه هيكون السياسة الاستراتيجية القادمة لهذه الجماعة ولجانها على شبكات التواصل الاجتماعي".

وتابع: "هذا الاستهداف أعتقد أنه من واجبنا أن ننبه إلى محاولة زرع فتنه كبيرة ومحاولة لتشويه صورة الجيش المصري وهناك محاولة للإساءة إلى الجيش المصري بهدف زرع كراهية عند الناس تجاه هذا الجيش؛ الحقيقة هذه اللعبة المتكررة كل فترة بقت مكشوفة أوي".

وواصل: "ولأن دول أغبيا بالفطرة والسليقة فطول الوقت حاطين في دماغهم الجيش ولكن السؤال الأساسي ليه هذه اللجان أو الجهات اللي بتستهدف البلد مستهدفة الجيش في الأساس وليه حطة الجيش الهدف رقم واحد بالنسبالها".

وأوضح: "هذه الجماعات وهذه اللجان والدول والأجهزة أيا كان وصفها وأيا كان شكلها؛ تعرف كويس جدا أنه العمود الفقري لهذا البلد هو الجيش وتعرف كويس جدا أنه عمود الكردان بالنسبة للبلد دي هو الجيش؛ الصخرة الصلبة اللي عليها بتتكسر كل محاولات نشر الفوضى والتخريب هو الجيش".

وأكمل: "الناس اللي في جماعة الاخوان مخدموش في الجيش المصري وميعرفوش قيمة الجيش المصري ولا يعرفوا معني الجيش المصري اللي ولائه الأول والأخير هذا الوطن؛ الفتنة دي انا بحذر منها لأن احنا داخلين على فترات سياسية حادة جدا".

وذكر: "شهور قليلة وهنلاقي نفسنا داخلين على الانتخابات الرئاسية وكأن هذه المجموعات بتجهز المسرح بنشر أكبر قدر من الفوضى أو بتجهز المسرح لصناعة فتنة واضحة تدفع الناس دفعا ضد الجيش؛ ثقي الكاملة والمطلقة أن الشعب المصري مؤمن بجشيه إيمان مطلق".

واختتم: "لولا الجيش المصري كنا تحولنا إلى شعب من المشردين وشعب تتمكن منه الحرب الاهلية وكنا بقينا فصائل وقبائل ومجموعات؛ الجيش المصري هو الذي حفظ هذه البلد من اللي أنتوا شافينه في دول أخرى حصلها أيه ولذلك هذه الجماعات عارفة مين اللي بيحمي البلد دي؟ الجيش يبقي بنستهدف الجيش وكأن في مواجهة هذه الحملات اللي ممكن تتعرضولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي نجدد ثقتنا في الجيش المصري".