الجمعة 31 مارس 2023 الموافق 09 رمضان 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
رياضة

حسين لبيب يوضح حقيقة تمرد طارق حامد وتفاصيل تجديد عقود لاعبي الزمالك

حسين لبيب
حسين لبيب

رد حسين لبيب، رئيس اللجنة المؤقتة السابقة لإدارة نادي الزمالك، على الأزمة تجديد عقود طارق حامد والذي انتقل إلى صفوف نادي اتحاد جدة السعودي، خلال الانتقالات الصيفية الماضية.

وقال لبيب عبر حسابه الشخصي على شبكة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»:" الزمالك أولا.. لاقتناعي التام بحق جماهير الزمالك في معرفة الحقيقية، وردا على بعض استفسارات جماهير الزمالك العظيمة بخصوص بعض الملفات في الفترة التي تشرفت بها برئاسة اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك.. بخصوص ما تم ذكره على لسان الكابتن طارق حامد شهادة حق امام الله وجماهير نادينا الحبيب الزمالك طوال الفترة التي تواجدت فيها داخل نادي الزمالك كان الكابتن طارق حامد مثال يحتذي به في التفاني من اجل خدمة النادي وقائدا حقيقا داخل الملعب وخارجه مع كباتن الفريق الكبار الذين اعتمدنا عليهم في لم شمل الفريق وتهيئة المناخ المناسب الذي نتج عنه الحصول على درع الدوري العام موسم ٢٠٢٠-٢٠٢١ بعد فترة غياب".

وأضاف:" اما بخصوص التجديد فاللجنة المؤقتة التي تشرفت برئاستها رغم ضيق الوقت حرصت اثناء الموسم الكروي على إغلاق ملفي كباتن الفريق أحمد مصطفى زيزو ومحمود الونش وذلك بسبب وجود عروض خارجيه كبيرة لهم وكذلك تفعيل تعاقد الكابتن سيف الجزيري وكان ترك الامور معلقة ربما ينال من تركيزهم ويضعف من أمال الفريق في الحصول على بطولة الدوري الغالية لذا كان إغلاق ملف الثلاثة لاعبين أثناء الموسم هو الأولوية الطارئة

وأوضح:" ثم مع بداية موسم ٢٠٢١-٢٠٢٢ تم وضع خطة للتجديد للعناصر الأساسية في الفريق والتي تنتهي عقودهم ورغم علم اللجنة بقرب انتهاء مدة إدارتها لكن العمل لأخر يوم كان العهد الذي قطعناه لجماهير نادي الزمالك من أنفسنا تم مفاتحة كل العناصر الاساسية التي نرغب في الحفاظ عليها داخل نادي الزمالك".

وأكمل:" وكانت الارقام التي تم الحديث مع الكابتن طارق حامد منطقية متناسبة مع قيمته وعطاءه الكبير لنادي الزمالك وتم الاتفاق مع الكابتن طارق علي كل شيء واتفقت معه على أن يكون اخر اللاعبين في امضاء العقد وكان المبلغ المتفق معه مناسب جدا وهذه الشهادة لإرجاع الحق للكابتن طارق حامد امام جماهير الزمالك العظيمة واللاعب تقبل كل شروطنا بصدر طيب وترحاب ولا أنسى أخر جملة قالها لي أنا موافق أني أكون أخر واحد يا كابتن حسين وخلص بقية اللاعبين".

وأكد:" بداية الخطوات التنفيدية وتوقيع العقود أن يتم التجديد مع اللاعبين الأصغر سنا والأقل في القيمة المالية مثل إمام عاشور وعبد الله جمعة ثم بعدها يتم الاجتماع مع اللاعبين الذين نعلم أن عقودهم ستكون أعلى وذلك لكي لا يزيد السقف على الجميع

البداية مع الكابتن أمام عاشور والكابتن وعبد الله جمعة في يوم ١٧ نوفمبر وقد تم بالفعل تجديد العقدين بدون أي شروط جزائية ثم بعد ذلك تم الاجتماع مع الكابتن مصطفى فتحي وبعده الكابتن أبو جبل وتم الاتفاق المبدئي على التجديد للنادي ولكن لم نصل إلى صيغة نهائية معهم ولكن من حيث المبدأ كان هناك ترحيب للتجديد من اللاعبان، وفي يوم ٢١ نوفمبر وصل إلينا من وزارة الشباب والرياضة أن أخر موعد لتواجدنا هو يوم ٢٢ نوفمبر وتركنا النادي في ذلك التاريخ.. هذه هي الحقيقة بدون تحريف أو مواربة".

وأتم:" أخيرآ الادارة الرياضية السليمة لكيان كبير في قامة نادي الزمالك تتطلب دائما توفير المصداقية في التعامل وأفضل مناخ لجميع الرياضيين والأجهزة الفنية لكي ينصب كامل تركيزهم للتنافس الرياضي في مناخ صحي محترم وذلك لقيمتهم الكبيرة كأهم أصل من اصول النادي وهم على مدار العمر سبب الجماهيرية الكبيرة التي يحظى بها نادينا الحبيب في كل بقاع العالم، ونؤكد أن نادي الزمالك أكبر من كل مدعي بطولة ولن يستطيع أحد اختطاف النادي ونكرر أن جماهير النادي العظيمة أكثر وعيا وإدراكا مما يظن غير ذلك".

Advertisements
Advertisements