الأربعاء 28 سبتمبر 2022 الموافق 02 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
تقارير

عاجل| قانون قيصر وشروط البنك الدولي.. أسباب عرقلة صفقة الغاز الطبيعي بين مصر ولبنان

الرئيس نيوز

أشارت وكالة تاس الروسية إلى أنه بعد ثلاثة أشهر من توقيعها، تواجه اتفاقية نقل الغاز المصري إلى لبنان عبر سوريا نهاية سلبية ولم يعلن المسؤولون في الدول الثلاث عن أي خطوات فعلية على الأرض، في حين قال وزير الطاقة اللبناني وليد فياض إن قانون قيصر وشروط البنك الدولي تعطل الصفقة.

وأضاف فياض، في تصريحات لـ"تاس"، أن اتفاق الغاز الطبيعي مع مصر "تم فسخه رغم محاولة المسؤولين في مصر توقيع العقود.

وأوضح الوزير اللبناني أن البنك الدولي "وضع اشتراطات تصل إلى 10 بنود، أبرزها يتعلق بزيادة سعر التعريفة، وهو ما تم بتطبيقه بالفعل في لبنان مع الإيضاح بالتعرفة الجديدة كيف يمكن تغطية نفقات ومتطلبات البنك الدولي وأضاف أن "الشئ الثاني هو وضع هيكل تنظيمي للهيئة الرقابية ومراجعته حتى نطلق موضوع طلبات الراغبين في التوظيف".

وسبق للبنك الدولي أن تعهد بتمويل صفقة الغاز المصري للبنان عبر سوريا بشرط إجراء إصلاحات في قطاع الكهرباء اللبناني الذي ساهم بعشرات المليارات من الدولارات في الدين العام للبنان وتم طرح الخطط، التي ستضيف ما يصل إلى 700 ميغاوات إلى شبكة الكهرباء اللبنانية، لأول مرة في صيف عام 2021، لكنها واجهت عدة تأخيرات وهي جزء من جهد تدعمه الولايات المتحدة لمعالجة النقص المزمن في الكهرباء في لبنان، باستخدام الغاز المصري الذي يتم توفيره من خلال الأردن وسوريا.

10 شروط من قبل البنك الدولي

أوضح فياض أن البنك الدولي "بعد مرحلة من المفاوضات في الربيع الماضي، غير موقفه وتبنى موقفا أكثر تحفظا، وأضاف ما يصل إلى عشرة شروط وأكد الجانب المصري استعداده التام للتنفيذ وبكن ظل الجميع في انتظار رد البنك الدولي"، وأشار الوزير اللبناني إلى أنه “في الوقت نفسه، فإن نقطة غياب العقوبات على الأصدقاء المعنيين بهذا الاتفاق تبقى حول موضوع سوريا التي هي طرف ثالث في الاتفاق، واستلامها لجزء من هذا الغاز وكانت هناك مراجعة من البنك الدولي بسبب قانون قيصر المفروض على قادة سوريا والذي يمنعهم من التعامل في صفقات مثل هذه".

في يونيو، قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية إن واشنطن "تدرس العقود النهائية وشروط التمويل من الطرفين، للتأكد من أن هذه الاتفاقية تتماشى مع السياسة الأمريكية وتعالج أي مخاوف محتملة بشأن العقوبات" وترى الحكومة اللبنانية أن صفقة الغاز المصري، إلى جانب صفقة منفصلة لاستيراد الكهرباء من الأردن، قد ترفع إمدادات الكهرباء في البلاد من ساعتين في اليوم إلى 10 ساعات في اليوم.

في مطلع سبتمبر 2021، اتفق وزراء الطاقة والنفط في لبنان والأردن ومصر والنظام السوري على "خارطة طريق" لتزويد لبنان بالكهرباء والغاز عبر الأراضي السورية لحل أزمة الطاقة التي يعاني منها لبنان منذ شهور.

Advertisements
Advertisements