الإثنين 05 ديسمبر 2022 الموافق 11 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
تقارير

"لن تجدها على الخريطة".. مجلة أمريكية: إثيوبيا على شفا حرب أهلية

الرئيس نيوز

ذكرت مجلة فورين أفيرز الأمريكية، التي تصدر عن مجلس العلاقات الخارجية في واشنطن، إن إثيوبيا أصبحت على شفا الانزلاق إلى حرب أهلية شديدة الخطورة على كيان الدولة وتماسكها، بل وبقائها على الخريطة.

وقبل أقل من عام، تسلم رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد جائزة نوبل للسلام. واليوم، أصبحت بلاده على شفا حرب أهلية. وتصاعدت التوترات بين حكومة أبي وجبهة تحرير شعب تيجراي التي كانت ذات يوم القوة المهيمنة في الحزب الحاكم في إثيوبيا ولكنها الآن حكومة إقليمية ساخطة ومسلحة جيدًا.

وبشكل تدريجي منذ شهور تتطور أزمة تيجراي من سيء إلى أسوأ. وفي الأسبوع الماضي، أخذ الوضع منعطفًا مفاجئًا إلى الأسوأ على الإطلاق عندما أمر رئيس الوزراء بشن هجوم عسكري على قوات التيجرايين الذين اتهمهم بالتمرد والتورط في الخيانة العظمى.

وعانت إثيوبيا من حرب أهلية دموية مطولة من عام 1974 إلى عام 1991، ويبدو في هذه اللحظة الدقيقة أنها مستعدة لتكرار التاريخ.

بدا الانحدار السريع إلى حالة عدم الاستقرار غير مرجح عندما وصل أبي إلى السلطة في عام 2018. وسرعان ما نال رئيس الوزراء الجديد الثناء - وجائزة نوبل للسلام - لوعوده بالإصلاحات التي تضمنت إطلاق سراح السجناء السياسيين وإجراء انتخابات حرة ونزيهة. 

وبدا أنه أنهى نزاع إثيوبيا الطويل مع إريتريا المجاورة، وبصفته أول زعيم للبلاد من مجموعة أورومو العرقية، فقد كان أيضًا في وضع جيد لإنهاء التمرد المستمر في منطقة أوروميا.
Advertisements
Advertisements