الأحد 07 مارس 2021 الموافق 23 رجب 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«الحمولة الزائدة».. محافظ الإسكندرية يكشف أسباب انقلاب مركب مريوط

الثلاثاء 23/فبراير/2021 - 10:57 م
الرئيس نيوز
طباعة
حرص اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، على تقديم تعازيه إلى أهالي ضحايا المركب الذي انقلب بملاحات بحيرة مريوط، مساء أمس، موضحاً أن حادث الانقلاب وقع بمنطقة تسمى وادي المريوط، حيث اعتادت الأسرتان اللتان كانتا على متن القارب، الذهاب إلى جزيرة متواجدة بوسط البحيرة باستخدام المركب، كاشفاً أنه يعتقد أن الحمولة الزائدة على المركب، مع سرعة نشاط الرياح، كانت السبب واراء انقلابه في البحيرة وغرق من كانو على متنه.

وأضاف «الشريف»، خلال مداخلة هاتفية الثلاثاء، مع برنامج «كلمة أخيرة»، المذاع على شاشة ON، وتقدمه الإعلامية لميس الحديدي، أن الضحايا ذهبوا إلى تلك الجزيرة أمس بعد العصر، مستخدمين قارب صغير «فلوكة»، حيث ذهب عشرة أفراد أولاً، ثم عاد القارب ليقل باقي أفراد الأسرتين إلى الجزيرة.

وأكمل محافظ الأسكندرية أن الأسريتن ظلتا على الجزيرة، حتى بعد العشاء، وبعدها استقلوا جميعاً نفس المركب في آن واحد للعودة من جديد، ومع الحمولة الكبيرة على المركب، وفي نفس الوقت نشاط الرياح بدرجة كبيرة، بسبب حالة الطقس السيئ، التي مرت بها البلاد في الأيام الأخيرة، متابعاً: «أعتقد أن هذا ما سبب انقلاب المركب، وغرق الضحايا».

وكشف أن هذ الحادث نتج عنه حتى الآن، 9 متوفين، و6 مصابين، بالإضافة إلى 5 مفقودين، يجري البحث عنهم، فيما نجا اثنان من الركاب، بدون إي إصابات.

وأشار إلى أن المحافظة أمرت بتوجيه عربات إسعاف إلى موقع الحادث فور العلم به، قامت بنقل جثامين المتوفين إلى المستشفى، لافتاً إلى أن وزارة التضامن الاجتماعي تعاونت مع المحافظة لتوفير كل احتياجات المصابين وضحايا الحادث.

ونبه إلى أن قوات الإنقاذ بمحافظات البحيرة والغربية والمنوفية والدقهلية، حرصوا على إرسال دعم لمساعدة محافظة الإسكندرية في انتشال الغرقي، والبحث على المفقودين، بالإضافة إلى الإدراة العامة للحماية المدينة بالقاهرة، التي أرسلت فريق دعم هي الأخرى.

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads