الإثنين 25 يناير 2021 الموافق 12 جمادى الثانية 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

التغييرات الصحفية 2020..«دمج رئاسة التحرير» للخروج من مأزق زيادة النفقات

السبت 02/يناير/2021 - 05:17 م
الرئيس نيوز
إخاء شعراوي
طباعة
لم يكن الوسط الصحفي بعيدا عن متغيرات الأحداث التى جرت خلال عام 2020، بل شهد المؤسسات القومية تغييرات في عدد من قياداتها بعد تأجيلات لعدة مرات، فقبل نحو 3 أشهر، أجرت الهيئة الوطنية للصحافة التغييرات الصحفية لرؤساء مجالس إدارات ورؤساء تحرير الصحف القومية.

أبرز ما ميز التغييرات الصحفية دمج عدد من المؤسسات والإصدارات تحت رئاسة تحرير شخص واحد، بعد أن كانت موزعة بين أكثر من شخص في السنوات السابقة.

 ومن الأسماء التي جاءت ضمن التغييرات وتتولى رئاسة تحرير أكثر من إصدار، كلا من : ماجد محمد منير فؤاد أحمد توفيق، الذي تولي منصب رئيس تحرير جريدة الأهـــــــرام المسائـــــي، ورئيس تحرير بوابة الأهرام الإلكترونيــــــــة، مع الإشراف على مجلة ديوان الأهــــــرام الإلكترونية، وعزت إبراهيم رئيس تحرير جريدة الأهرام ويكلي، إضافة إلى البوابة الإلكترونية الإنجليزية، وأيمن محمد السيد محمد شعيب رئيس تحرير جريدة الأهرام التعاوني ورئيس تحرير مجلة الأهرام الزراعي.

وتولى أحمد ناجي أحمد قمحه رئيس تحرير مجلة السياسة الدولية، إضافة إلى رئاسة تحرير مجلة الديمقــــراطيـة، وجمال محمود الشناوي تولى رئيسا لتحرير جريـــــــدة الأخبار المسائي، ورئيس تحرير بوابة أخبار اليوم، أما علاء الدين على أحمد عبد الهادي تولى رئيس تحرير كتاب اليـوم، ورئيس تحرير جريدة أخبــــــار الأدب.
عهدت الهيئة الوطنية للصحافة إلى عبد النبي شحات محمد بدوى رئاسة تحرير جريـــــــدة المساء، ورئاسة تحرير بوابة الجمهورية، كما عين إبراهيم السيد إبراهيم أبو كيله رئيسا لتحرير كتــــاب الجمهورية، ورئيسا تحرير جريدة الرأي للشعب، ومحمد عبد الحميد محمد فهمي، رئيسا لتحرير جريدة الإجيبشيان جازيت، ورئيسا لجريدة الإجيبشيان ميل، والشيماء عبد الإله عبد الحميد حسن رئيسا تحرير جريدة البروجريه إجيبسيان ورئيسا تحرير جريدة بروجريه دايمانش، إضافة إلى البوابة الإلكترونية الفرنسية.

وجاء أيمن عبد المجيد محمد عبد المجيد رئيسا لتحرير بوابة روزاليوسف، ورئيسا تحرير الكتاب الذهبــــي، وسمر إبراهيم محمد دسوقي رئيسا لتحريــــر مجلـــــة الكـــــواكـــــب، ورئيــــــــسا لتحريـــــر مجلــــــة حــــــواء، ورئيس تحرير مجلة طبيبك الخاص، وخالد ناجح محمود إبراهيم رئيسا لتحرير مجلة الهلال، وكتاب الهلال ورواية الهلال، إضافة إلى رئاسة تحرير البوابة الإلكترونية لدار الهلال، ومحمد أمين على السيد رئيسا لتحرير مجلـــــــــة أكتوبــــــر، ورئيسا لتحرير بوابة دار المعارف.

تخفيض النفقات

وكشف مصدر مسئول بالهيئة الوطنية للصحافة، في تصريحات خاصة لـ"الرئيس نيوز" أن الأمر لم يكن دمجًا للمؤسسات ولا الإصدارات، والدليل أنها موجودة وقائمة حتى الآن، مؤكدا أن الهدف من يرجع لسببين أولهما تخفيض النفقات، والثاني والأهم هو الإدارة برؤية واحدة، خاصة أن هذه الإصدارات متشابهه في المحتوى، ولذلك كان يجب أن يديرها شخص واحد ليوحد الرؤية العامة، ويعمل على تطويع هذه الاصدارات لخدمة أهداف موحدة بدون خلافات وتشتت.

ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads