السبت 23 يناير 2021 الموافق 10 جمادى الثانية 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

«نقطة أشتغال».. دراسة حديثة تحذر من تداعيات التعنت الأثيوبي في ملف سد النهضة

الجمعة 27/نوفمبر/2020 - 04:37 م
الرئيس نيوز
طباعة
أصدر مجلس الأطلسي The Atlantic Council دراسة سلطت الضوء على ما يعتبره الخبراء الإقليميون في السابق أمرًا مستبعدًا حول أزمة سد النهضة الاثيوبي.

وقالت الدراسة إنه في ضوء المعطيات الحالية، أصبحت المواجهة العسكرية على طول نهر النيل احتمالًا متزايدًا، حيث يتراجع الحل الدبلوماسي للمواجهة المصرية السودانية الإثيوبية، قد لا يفهم المراقبون الخارجيون سبب اعتبار مصر لسد النهضة الإثيوبي "تهديدًا وجوديًا" لوجودها، لكن بغض النظر عن ذلك، فإن الرئيس عبد الفتاح السيسي ومستشاريه يرون أنه كذلك.

وأصدر مجلس الأطلسي موجزًا جديدًا بعنوان "ارتفاع درجة الحرارة والحمى البيضاء: سد النهضة الإثيوبي كنقطة اشتعال بين مصر وإثيوبيا"، بقلم كريستوفر د. بوث، يصف العلاقة بين ندرة المياه والاستقرار في مصر والتهديد المستمر الذي تشكله قضايا المياه بعد ما يقرب من عشر سنوات، لا سيما في ظل التحديات السياسية والاقتصادية في مصر.

ويحذر بوث من أنه، نظرًا للدبلوماسية غير الحاسمة التي يتباناها الغرب فيما يتعلق بالتهديد الذي يمثله سد النهضة على مصر، فقد يقرر النظام المصري أنه لا خيار أمامه سوى حمل السلاح ضد "ظالميه" وشن هجوم ضد السد.

ads
Advertisements
Advertisements
ads