الخميس 29 أكتوبر 2020 الموافق 12 ربيع الأول 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

القصة الكاملة لاعتزال «بهاء سلطان» وتفرغه للإنشاد الدينى

الأحد 18/أكتوبر/2020 - 03:49 م
الرئيس نيوز
ريم محمود
طباعة
ثارت حالة من الجدل على الفيس بوك، عقب تداول صورة للمطرب بهاء سلطان، من داخل إحدى مساجد الإسكندرية، حيث قام شيخ يدعى أحمد على درويش إمام وخطيب، مسجد البوصيري في الإسكندرية، بتداول منشور قال فيه: « خلال جلستى معه تأكد لى إنطباعه الطيب عنه فوجدناه إنسان بمعنى الكلمة مقيمًا للصلاة وتاليًا لكتاب الله ومؤديًا للواجبات ومحبًا لله.. إنه الاستاذ الخلوق بهاء سلطان أرشدنى الله وإياه وهدانا سواء الصراط واستعملنا لخدمة دينه».

وتنوعت الأقاويل حول اعتزال الفنان بهاء سلطان، مما سبب حالة من الحزن لجمهوره، وبدأ رواد السوشيال ميديا يتحدثون عن أنه سوف يسلك مسلك المطرب فضل شاكر، وسط صمت تام من بهاء السلطان، حيث أنه لم يخرج حتى الآن ليؤكد أو ينفى خبر إعتزاله عن الغناء.

قال أحد المغردين على تويتر: «بهاء سلطان من أحسن أصوات المطربين ونتمنى أن يكون خبر اعتزاله عن الغناء مجرد شائعة أو بطولة زائقة قام بتأليفها إمام المسجد حول أنه يعتزل الغناء ويتفرغ للإنشاد الدينى»، بينما علق آخر: «نحن كجمهور بهاء سلطان لا نريد أن يكون مصيره كمصير فضل شاكر الذي كان يحبه الجميع وفجأة اختفى وبدأ فى إطلاق تصريحات ليست من اختصاصه.. لذلك نناشد بهاء سلطان بأن يخرج إلى جمهوره ويوضح الحقيقة كاملة».

بينما أحال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، الشيخ، أحمد علي درويش إمام وخطيب بمديرية الإسكندرية إلى التحقيق ولجنة القيم بديوان عام الوزارة، بشأن ما وقع منه من تجاوز لا يتناسب وطبيعة عمله على مواقع التواصل الاجتماعي.
ads
Advertisements
ads
ads
ads