الخميس 29 أكتوبر 2020 الموافق 12 ربيع الأول 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

لمواجهة تركيا.. الحكومة اليونانية تقرر تعزيز قدراتها العسكرية

الأحد 18/أكتوبر/2020 - 03:06 م
الرئيس نيوز
طباعة
نقلت صحيفة أحوال التركية عن بانوس لاسكاريديس، رئيس مؤسسة Aikaterini Laskaridis، ومقرها أثينا، قوله إن "الشعب اليوناني تلقى بعض الأخبار الجيدة في الأيام الأخيرة حين أدركت الحكومة، وإن كان متأخرًا، أنه بدون تعزيز كبير للقوات المسلحة، فإن أي مفاوضات مع تركيا أو مع مختلف الأصدقاء والحلفاء الطامحين، الذين يعاملون أثينا بـ "صداقة زائفة"، ستكون بلا فائدة".

وأوضح لاسكاريديس عدة نقاط ننعلق بتطوير القوات اليونانية من أجل الجاهزية للتصدي لأي عدوان تركي محتمل، قائلًا: "سوف يستغرق برنامج التطوير عدة سنوات، وبالتالي لا يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على الظروف الراهنة، والصعبة نوعًا ما، ما لم يتم منح أموال كبيرة من أجل تلبية الاحتياجات الحالية للبحرية اليونانية والقوات الجوية و تهدف إلى إزالة آثار سنوات عديدة من الإهمال".

 وتابع: هذه القضية ذات أهمية أكبر اليوم لأن الأسطول اليوناني يجب أن يبقى في البحر لأسابيع متتالية، والأهم من ذلك، بعيدًا عن قواعده، على عكس الأسطول التركي الذي يعمل بالقرب من قواعده البحرية الخاصة، وتحتاج القوات الجوية اليونانية للطيران باستمرار، مما يؤدي إلى استنفاد كبير للموارد والأفراد.
 
وهاجمت  صحيفة كاثيميريني المسؤولين العموميين، الذين يتلكأون في تدبير احتياجات القوات المسلحة منذ شهور، فهل هم موظفون حكوميون يتسمون بالضمير ويؤدون واجباتهم وفقًا للقانون، أو يرتكبون خيانة عظمى بهذا التعطيل وشل حركة الفرقاطات في القاعدة البحرية، بينما إذا وافقوا على الفور على الطلبات الحالية، فإن الفرقاطة ستكون في جنوب بحر إيجه في مواجهة الأسطول التركي المتفوق والدفاع عن بلدنا.

وأضاف لاسكاريديس:"لا تكفي برامج التسلح ولا الإجراءات الإضافية التي أعلنها رئيس الوزراء اليوناني. وأكدت صحيفة كاثيميريني أنه من الضروري إحداث تغييرات جذرية في الطريقة القديمة التي تطورت بها القوات المسلحة حتى الآن على الرغم من حقيقة أن الاحتياجات قد تغيرت بشكل جذري، يجب تدبير الأموال اللازمة لتلبية الاحتياجات اليومية للبحرية والقوات الجوية مصحوبة بإلغاء فوري للبيروقراطية التي لا تطاق من خلال تشريع جديد".

الكلمات المفتاحية

ads
Advertisements
ads
ads
ads