الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 الموافق 14 صفر 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

كشف لغز جثة «مسنة الغربية».. جارتها خططت لسرقتها وألقتها في النيل (صور)

الأربعاء 14/أكتوبر/2020 - 02:21 م
أرشيفية
أرشيفية
محمد نوح
طباعة
كشفت الأجهزة الأمنية بالغربية، اليوم، تفاصيل العثور على جثة مسنة فى السبعين من عمرها، داخل نهر النيل، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة جارتها وزوجها، بهدف سرقتها. 

وتلقى قسم شرطة بسيون، بلاغا بالعثور على جثة سيدة مسنة ملقاة بنهر النيل، وفور انتقال قوات الأمن تبين أن السيدة محرر محضرا بغيابها، منذ 3 أيام، وتوصلت التحريات إلى أن وراء ارتكاب الواقعة ربة منزل تقيم معها بنفس العقار، اتفقت مع زوجها وشقيقها، بتخدير الضحية وسرقة المشغولات الذهبية الخاصة بها، والتخلص منها بإلقاء جثتها فى نهر النيل. 
 
وتواصل "الرئيس نيوز" مع أقارب الحاجة سعاد "الضحية"، وقال شاكر 29 عاما، نجل شقيق المجنى عليها إنها تقيم بمفردها في شقتها وحيدة، بعد أن توفى زوجها وزوجت بناتها، ثم سافر نجلها الوحيد للعمل بالخارج، قائلًا: "كانت دائما ضحكتها تملأ الحارة كعادتها، بالإضافة إلى أنه لم يكن لها عداوة مع أحد، وكانت كثيرة الجلوس أمام باب منزلها". 

وتابع : "يوم السبت الماضي كانت تجلس الضحية أمام منزلها فى الـ3 عصراً حيث صعدت إلى شقتها لآداء الصلاة.. ومن بعدها لم تجلس أمام منزلها على غير عاداتها، حتى فوجئوا بجثتها فى النيل". 

فيما صرحت النيابة بدفن جثة الضحية، مساء أمس، وتسليمها لذويها لإجراء عملية الدفن، كما طلبت النيابة تحريات رجال المباحث التكملية، حول الواقعة للوقوف على ملابسات الحادث. 
الضحية
الضحية
كشف لغز جثة «مسنة الغربية».. جارتها خططت لسرقتها وألقتها في النيل (صور)
الضحية
الضحية
كشف لغز جثة «مسنة الغربية».. جارتها خططت لسرقتها وألقتها في النيل (صور)
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads