الإثنين 19 أبريل 2021 الموافق 07 رمضان 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بتفجير واحد.. السودان يدمر 300 ألف سلاح غير شرعي

الأربعاء 30/سبتمبر/2020 - 10:52 ص
الرئيس نيوز
طباعة
جمع الجيش السوداني أكثر من 300 ألف قطعة من الأسلحة غير الشرعية المنتشرة في البلاد، أمس، بعد حرب أهلية استمرت عقودا، ودمرها بتفجير واحد في قاعدة "حجر العسل" البعيدة 200 كيلومتر عن الخرطوم، في عملية جاءت بعد اتفاق لوقف إطلاق النار وقعته الحكومة الشهر الماضي مع "جبهة السودان الثورية" المكونة من 5 مجموعات تمرّد و4 حركات سياسية، مما وضع حدا لنزاع استمر عقدين وأوقع مئات آلاف القتلى، خصوصا في دارفور.

لم يشمل الاتفاق كل الفصائل المتمردة، ونصّ على دمج تدريجي للمقاتلين المتمردين بوحدات مشتركة مع قوات الأمن الحكومي، فيما وقّعت "الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال فصيل عبد العزيز الحلو" اتفاقا منفصلا لوقف إطلاق النار، وبموجبه ستحتفظ "قوات الحلو" بسلاحها من أجل "الحماية الذاتية" إلى حين وضع دستور جديد للبلاد، يفصل الدين عن الدولة.


وخلال إشرافه على عملية التفجير، قال إبراهيم جابر إبراهيم، عضو مجلس السيادة، لـ"العربية نت": إن"بلدنا عانى بما فيه الكفاية"، مضيفا أن خطة "للقيام ببعض الإجراءات الصارمة جدا التي تمنع حيازة السلاح تم وضعها، وسوف يكون السلاح فقط بأيدي القوى النظامية" علما أن منظمة "مسح الأسلحة الخفيفة" المتخذة من مدينة جنيف مقرا، أحصت مليونين و760 ألف قطعة سلاح غير شرعي في 2017 بالسودان، أي بمعدل 3.3 قطعة لكل 50 شخصا.

وشهد السودان حروبا أهلية متقطّعة، منذ استقلاله في 1956عن بريطانيا، بينها حرب دارت بين 1983 و2005 وأدت إلى انفصال جنوب البلاد، ونزاع مدمّر اندلع منذ 2003 في دارفور، حيث خاضت قوات الرئيس المخلوع، عمر البشير، معارك فيها، كما بولايتي النيل الأزرق وجنوب

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads