الإثنين 28 سبتمبر 2020 الموافق 11 صفر 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

رئيس الوزراء يتابع المشروعات القومية في الوادي الجديد

الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 09:59 ص
الرئيس نيوز
طباعة
Advertisements

عقد الدكتور مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء ، اجتماعا، عبر تقنية "فيديو كونفرانس"؛ لمتابعة المشروعات التي تم تنفيذها في محافظة الوادي الجديد خلال الفترة من 2017-2019، وكذا المشروعات والمبادرات الجاري تنفيذها، وذلك بحضور اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، وحنان مجدي، نائبة المحافظ، واللواء محمد توفيق، مدير الأمن.

وفي مستهل اللقاء، عرض محافظ الوادي الجديد، موقف تقنين أراضي واضعي اليد، حتى أول أمس، لافتا إلى أن عدد الطلبات الجادة التي استقبلتها المحافظة بلغت 3518 طلبا.

وقال المحافظ إن إجمالي طلبات التصالح في المخالفات بلغ 238 طلبا، تقدم منها 235 حالة لدفع رسوم الجدية، مشيرا إلى أن جملة المتحصلات منذ بدء التصالح مضافا عليها رسوم الفحص والمعاينة، ونسبة الـ 25% بلغت حوالي 2 مليون جنيه، وأكد المحافظ أنه تنفيذا لتوجيه رئيس مجلس الوزراء تم توحيد سعر المتر ليكون 50 جنيها في القرى، مع خصم 25% من إجمالي قيمة التصالح في حال سداد كامل القيمة.

وأوضح أنه تم تنفيذ 23 تكليفا رئاسيا، من بينها البدء في تنفيذ مجمع خدمات حكومية متكاملة بالمحافظة، وتجهيزه بكافة الوسائل التكنولوجية الحديثة، كما تمت مخاطبة وزارة الإسكان لدراسة تنفيذ المرحلة الثالثة من مشروع الإسكان الاجتماعي كمنازل ريفية بدلا من المباني السكنية؛ لجذب المواطنين للمجمعات الريفية ما يدعم زيادة الرقعة الزراعية، ووجه الدكتور مصطفى مدبولى بسرعة تنفيذ هذه المنازل لأهالى المحافظة.

وأضاف اللواء محمد الزملوط أنه في إطار التكليفات الرئاسية، تم نقل تبعية محطات الكهرباء المتواجدة بـ 4 قرى هي : الزيات، واسمنت، والشيخ مفتاح، والقلمون، إلى وزارة الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة، وأنه في هذا الصدد، تم اعتماد 57 مليون جنيه من قبل وزارة الكهرباء لتأهيل الشبكات بهذه القرى.

ووفقا لما عرضه المحافظ، فقد تم تدبير 700 مليون جنيه، تستخدمها شركة أسيوط والوادي الجديد في إصلاح شبكات الصرف الصحي للقرى المحرومة على مراحل، خلال 3 سنوات، وذلك في إطار تكليف رئيس الوزراء لوزير الإسكان، بإعداد خطة لمشروعات الصرف الصحي على مستوى محافظة الوادي الجديد ، والتكلفة المالية لتنفيذها.

وفي إطار تكليفات رئيس الجمهورية، قامت المحافظة بدهان واجهات 85 ألف متر من المساكن، وتم البدء في توفير القطع الموفرة للمياه بواقع 10 آلاف قطعة للمساجد والمدارس، مع وجود خطة للتعميم على جميع المصالح الحكومية ومن المخطط الانتهاء منها خلال العام المالي 2020-2021.

وخلال الاجتماع، قال اللواء محمد الزملوط إنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع وزير التعليم العالي وعدد من الجامعات المصرية لتخصيص 1000 فدان؛ لاستغلالها في مشروعات البحث العلمي والزراعة وكذا للمساهمة في تطوير وزيادة إنتاجية المحاصيل الاستراتيجية، كما تم توقيع بروتوكول تعاون آخر مع الشركات المنفذة لمشروع توصيل الغاز الطبيعي للمحافظة باستخدام تقنية الغاز المضغوط، بتكلفة نحو 137 مليون جنيه، على أن يتم توصيل الغاز الطبيعي لـ 14 ألف عميل في مدينة الخارجة، في المرحلة الأولى.

وبحسب ما تم عرضه، فإن المحافظة نجحت في توقيع عقد إنشاء مجمع مصانع الأسمدة الفوسفاتية، وبالفعل بدأت الشركة المنفذة في العمل، وهي شركة صينية، لكن العمل توقف بسبب جائحة "كورونا" ومن المقرر استكمال التنفيذ قريبا.

وأوضح المحافظ أنه تم خلال الفترة الماضية توقيع بروتوكول شراكة مع إحدى الشركات اليونانية؛ لزراعة 10 آلاف فدان، وإقامة منطقة صناعية لإنتاج العصائر والمربات بتكلفة 100 مليون دولار، وجار اتخاذ الإجراءات النهائية لعملية التعاقد، وكذا وقعت المحافظة مع البنك الأهلي المصري وشركة "جنان" الإماراتية، بروتوكول تعاون لإقامة مشروع استثماري زراعي حيواني مع تنفيذ منازل للجذب السكاني لتوفير فرص عمل لأبناء المحافظة، وذلك باستثمارات تُقدر بـ 2.5 مليار جنيه.

وأشار المحافظ أيضا إلى أن الفترة الماضية شهدت توقيع بروتوكول تعاون بين محافظة الوادي الجديد ووزارة الزراعة والبنك الزراعي المصري؛ بهدف تمويل مشروعات الري الحديث والطاقة الشمسية لتحويل نظام الري لمساحة 180 ألف فدان من الري بالغمر إلى الري الحديث، كما تم توقيع بروتوكول تعاون للقضاء على العشوائيات بالمحافظة بقيمة 170 مليون جنيه خلال العام 2019/2020.

وخلال لقائه مع رئيس الوزراء، عبر تقنية "فيديو كونفرانس"، استعرض اللواء محمد الزملوط، اعتمادات الخطة الاستثمارية للمحافظة خلال العام المالي الجاري، حيث تم تخصيص 269 مليون جنيه للمحافظة، لافتا إلى وجود زيادة في الاعتمادات المخصصة للعام الجاري بنسبة 100%، من خلال زيادة 144 مليون جنيه مقارنة بخطة العام المالي 2017-2018.

وفيما يتعلق بمخصصات العام المالي الماضي، والتي بلغت 203 ملايين جنيه، أوضح المحافظ أنه تم الانتهاء من تنفيذ خطته الاستثمارية بنسبة 100%، ومن ضمن المشروعات التي تم تنفيذها، إنارة مبنى الديوان العام للمحافظة والوحدات المحلية بألواح الطاقة الشمسية، وفي إطار جهود المحافظة لجذب الاستثمارات الكبرى إليها، تم إنشاء مبنى فرع الهيئة العامة للاستثمار، ومن المقرر افتتاحه قريبا.

وأضاف المحافظ أنه في مجال الكهرباء، تعاقدت المحافظة مع شركة "أتون إنيرجي" الاسترالية لتنفيذ أكبر محطة طاقة شمسية، وتم الاتفاق على قيام وفد فني متخصص من وزارة الكهرباء بزيارة استراليا للتقييم الفني للمحطات المثيلة.

وفي سياق آخر، بحسب محافظ الوادي الجديد، بدأ العمل في مشروع إنتاج داجني مُميكن بالفرافرة على مساحة 150فدانا بطاقة 500 ألف طائر في الدورة الواحدة، وكذا تم الاتفاق مع "جهاز الخدمة الوطنية" على إنشاء مجمع حيواني بطاقة 10 آلاف رأس، كما تم الاتفاق مع "جهاز الخدمة الوطنية" وشركة أمريكية لتنفيذ مشروع دواجن بطاقة 75 مليون طائر خلال 4 سنوات، على أن يخصص الإنتاج للتصدير، فضلا عن تخصيص 150 فدانا لإقامة مشروع لتربية النعام.

Advertisements
ads
ads
ads