السبت 28 نوفمبر 2020 الموافق 13 ربيع الثاني 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

قرقاش يدافع عن حق الإمارات في شراء مقاتلات F35.. ويدعو لعدم خلط الأوراق

الجمعة 21/أغسطس/2020 - 02:57 م
الرئيس نيوز
طباعة
دافع وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، أمس الخميس، عن سعي الإمارات العربية المتحدة ورغبتها في شراء المقاتلات الأمريكية من طراز F-35 معتبرًا إياها أمرًا مشروعًا، قائلاً إن شراء المعدات العسكرية يجب أن يكون أسهل الآن بعد أن قامت بلاده بتطبيع العلاقات مع إسرائيل.
وقال قرقاش خلال فعالية افتراضية استضافها المجلس الأطلسي "هذا شيء مطروح على الطاولة". لدينا طلبات مشروعة موجودة. يجب أن نحصل عليها. كانت المرة الأولى التي قدمنا فيها هذا الطلب قبل ستة أعوام ".
وأضاف قرقاش: "لم تعد فكرة حالة الحرب أو الحرب مع إسرائيل قائمة"، مضيفًا أن الصفقة المقترحة "غير مرتبطة" بالاتفاق الأخير الذي توصلت إليه الإمارات مع إسرائيل. وفي أعقاب الاتفاق الذي تم التوصل إليه الأسبوع الماضي بوساطة أمريكية، تصبح الإمارات ثالث دولة عربية تعترف بإسرائيل. في مقابل تعليق الدولة اليهودية لضمها المزمع لأراضي الضفة الغربية، اتفق البلدان على إنشاء سفارات متبادلة والتعاون في مجموعة من القضايا بما في ذلك التكنولوجيا والسياحة والأمن، ولكن الإمارات علقت إقامة سفارة لها في إسرائيل على التوصل لحل وتسوية عادلة للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي.
وكثر الحديث في إسرائيل عن صفقة أسلحة محتملة للإمارات بعد أن ذكرت صحيفة إسرائيلية أن هناك "بند سري" وافقت عليه إسرائيل في صفقة التطبيع يسمح لواشنطن ببيع الطائرات التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن إلى الإمارات. وعارض مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تقرير الصحيفة، موضحًا أن إسرائيل لم توافق ولم تتحرك على موقفها الراسخ بأن وضع سلاح أمريكا الأكثر تقدمًا في أيدي أي من جيرانها العرب يمكن أن يغير توازن القوة في المنطقة بشكل كبير.
وقال مكتب رئيس الوزراء "إن إسرائيل لم تغير مواقفها الثابتة ضد بيع أسلحة وتقنيات دفاعية لأية دولة في الشرق الأوسط من شأنها أن تقلب التوازن".
لكن الرئيس دونالد ترامب أوضح يوم الأربعاء إن بيع أسلحة "قيد المراجعة". وترغب الإمارات في شراء طائرات F-35، وسنرى ما سيحدث. وقال "إنها قيد المراجعة"، مشيرًا إلى "لقد حصلوا بالتأكيد على المال اللازم لدفع ثمنها".
وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن المسؤولين الأمريكيين قدموا إحاطة سرية حول مقاتلات F-35 للجيش الإماراتي كجزء من عملية البيع المخطط لها.

ads
Advertisements
ads
ads
ads
ads