الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع الأول 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بحضور حمدين صباحي.. تفاصيل اجتماع الحركة المدنية لتشكيل تحالف انتخابي

الخميس 09/يوليه/2020 - 02:27 م
الرئيس نيوز
طباعة
كشفت مصادر حزبية لـ"الرئيس نيوز"، عن تفاصيل اجتماع أعضاء الحركة المدنية الديمقراطية، مساء الأربعاء، لمناقشة موقفهم من التحالفات الانتخابية والمشاركة في انتخابات مجلسى الشيوخ  والنواب ، بحضور حمدين صباحي المرشح الرئاسي السابق، ومحمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، وفريد زهران رئيس حزب المصرى الاجتماعى الديمقراطى، ومجدي عبد الحميد المتحدث باسم الحركة المدنية الديمقراطية، والدكتور مصطفى كامل السيد عضو الحركة المدنية، وكريمة الحفناوى عضو الحزب الاشتراكي، وعلاء الخيام رئيس حزب الدستور، وأكمل قرطام، رئيس حزب المحافظين.

وقالت المصادر إن الاجتماع يهدف إلى تشكيل تحالف انتخابي بين أحزاب الحركة المدنية لخوض انتخابات مجلسي الشيوخ والنواب في مواجهة القائمة الموحدة بقيادة حزب مستقبل وطن على الرغم من إعلان أحزاب المصري الديموقراطي والعدل والإصلاح والتنمية الانضمام لقائمة مستقبل وطن.


تفاصيل اجتماع الحركة المدنية



وبحسب المصادر فإن الاجتماع انتهي إلى حالة من عدم التوافق للتنسيق في انتخابات مجلس الشيوخ، وترك أمر المشاركة لكل حزب على حدة وفق ما يراه، بينما يظل الأمر محل نقاش بشأن إعداد قوائم لخوض انتخابات مجلس النواب.

 ورجحت المصادر عدم التوافق بهذا الشأن خاصة مع ضعف الموارد المالية، وميل حزبي المصري الديمقراطي والعدل خوض انتخابات النواب ضمن التحالف الانتخابي لحزب مستقبل وطن.



وقال القيادي بحزب الكرامة وأحد المشاركين في الاجتماع كمال أبوعيطة، إن اللقاء جاء بناء على دعوة رئيس حزب المحافظين أكمل قرطام لإعداد  "قائمة انتخابية وطنية" مقابل "القائمة الموحدة الموالية" برعاية حزب مستقبل وطن حزب الأكثرية، بحسب وصفه.

وأضاف أبو عيطة في تصريحات لـ"الرئيس نيوز" أن الحركة المدنية اشترطت فتح المجال العام والإفراج عن أعضاء الأحزاب المقبوض عليهم، قائلا: "المناخ غير مواتي لأي عمل سياسي، في ظل إعلان قانون طوارئ وأعضاء الأحزاب بالسجون".

ولفت أبوعيطة إلى أن مبدأ مقاطعة انتخابات مجلس النواب غير وارد وفقا لاجتماع أمس، بينما تعلق المشاركة على الضمانات سالفة الذكر، مؤكدا أن دون الضمانات ستكون كافة الطرق مغلقة أمام الأحزاب.

وأضاف: "الحديث عن التربيطات والتحالفات الانتخابية بالنسبة للأحزاب الثلاثة (المصري الديموقراطي والعدل والإصلاح والتنمية) ليس نهائيا، خاصة أن العروض المطروحة من قبل القائمة الموحدة لن يعطيهم فرصة كبيرة للمشاركة بمقاعد كثيرة في مجلسي الشيوخ والنواب".

وأشار أبو عيطة إلى عقد اجتماع آخر يضم أحزاب الكتلة المدنية لمواصلة التشاور حول التحالف بشأن انتخابات مجلس النواب المزمع الإعلان عنه خلال أيام.

وفى ذات السياق قال نائب رئيس حزب المحافظين محمد أمين، إن اجتماع أمس يعد من أفضل الاجتماعات على مستوى المعارضة، واتسم بنضج كبير، مضيفا "كلنا كلنا متفهمين حساسية الموقف السياسي وصعوبته، ومقدرين كل المجهودات سواء بالمشاركة مع قوائم انتخابية يديرها أحزاب الموالاة أو تنسيقات على المقاعد الفردية".


يهمك أيضاً:


د. طارق فهمي يكتب: الرؤية الاستشرافية للرئيس السيسي

لكسر عزلتها.. تركيا :دعونا مصر بشأن شرق المتوسط ولم نتلق رد

"مابيعرفش"..منشور يحرض على التحرش يثير غضب السوشيال ميديا


وأكد أمين أن كافة الرؤى مطروحة ومستمرة ولم يحسم أمر المشاركة بشكل نهائي، لافتا إلى أن أحزاب المصري الديمقراطي والعدل والإصلاح والتنمية الذي شاركوا في اجتماع أمس حسموا موقفهم في خوض انتخابات الشيوخ على قائمة مستقبل وطن.


وحول موقف حزب المحافظين من المشاركة على نفس القائمة أوضح أمين أن المشاركة مع أحزاب المولاة تحتاج دراسة، من بينها إعداد وثيقة سياسية تشرح أسباب التحالف الانتخابي وليس التحالف السياسي، فضلا عن طرح مبادرات تتعلق بالإصلاح السياسي والإصلاح في البرلمان، ورؤية القائمة في فتح المجال العام.


وتضم الحركة المدنية الديمقراطية أحزاب (الدستور، الكرامة، المصري الديمقراطي الاجتماعي، مصر الحرية، والعدل، والإصلاح والتنمية، والتحالف الشعبي الاشتراكي).

ads
ads
ads
ads
ads