الخميس 25 فبراير 2021 الموافق 13 رجب 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

خبير عسكري: مصر تؤمن حدودها ولا تريد سوى وحدة واستقرار ليبيا

السبت 20/يونيو/2020 - 10:13 م
الرئيس نيوز
عبدالرحمن السنهوري
طباعة
قال اللواء جمال مظلوم، المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، إن تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن ليبيا، اليوم السبت، مهمة، خاصة وأن الجانب الآخر ممثلاً في حكومة الوفاق والحكومة التركية، تماديا في تهديداتهم وعنجهيتهما.

وأضاف مظلوم في تصريحات لـ"الرئيس نيوز": "مصر تؤمن حدودها، وطرحت المشكلة الليبية أمام الرأي العام الدولي، كما طرحت مبادرة (إعلان القاهرة) في 6 يونيو الجاري، من أجل وفاق "ليبي ليبي"، ولكن في المقابل الجانب التركي تعنت وحاول السيطرة على كافة أرجاء ليبيا".

وتابع: "مصر حددت الإثنين 8 يونيو لوقف اطلاق النار واستئناف مباحثات اللجنة العسكرية (5+5) إلى جانب الحوار السياسي، والمجتمع الدولي شاهدً على المبادرة المصرية، وفي نفس الوقت يشاهد تصريحات الجانب الآخر سواء من حكومة الوفاق أو الحكومة التركية، اللذان طلبا اليوم من قوات الجيش الوطني الليبي الانسحاب خلف سرت والجفرة".

ولفت مظلوم إلى أن: "اقتراب الجماعات الإرهابية من سرت والجفرة والتي تمثل المنطقة الشرقية الليبية، قد يمكن لهم التسلل إلى المنطقة الغربية لمصر ما سيشكل تهديداً لها".

وشدد على أن: "تصريحات الرئيس واضحة بأن أي اقتراب من هذه المنطقة سيشكل تهديداً للأمن القومي المصري، ويفهم من تصريحات الرئيس أيضاً أن مصر لن تقف مكتوفة الأيدي وأنها على أتم الاستعداد لمساندة الجانب الليبي لتحرير أرضه وتقف خلفه".
وأتم مظلوم أن الكرة الآن في ملعب حكومة الوفاق، وهما يحددون بدورهما ماذا يريدون سواء وقف اطلاق النار واستئناف المفاوضات والعملية السياسية أو الحرب، مشدداً على أن مصر لا تريد من ليبيا سوى أن تكون موحدة مستقرة لأن استقرارها من استقرار مصر والأمن القومي العربي، ولا تطالب سوى بحل (ليبي ليبي). 
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads