الجمعة 23 أبريل 2021 الموافق 11 رمضان 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مفاجأة.. مصدر: المالية تعدل مشروع الموازنة الجديدة قبل يوليو المقبل

الثلاثاء 31/مارس/2020 - 10:16 ص
الرئيس نيوز
كتبت: اسلام عبد الرسول
طباعة
فجر مصدر رفيع المستوى مفاجأة من العيار الثقيل حول مشروع الموازنة المعلن من قبل الحكومة أمس بأنه مبدئى وفى حالة استمرار أزمة كورونا سيتم تعديل المستهدفات وحجم الإيرادات وهو ما يعنى تعديلها قبل يوليو المقبل 
وأكد المصدر أنه فى حالة وجود تعديلات لن تمس المصروفات التى وصفها بالحتمية، وقال: "التزامنا الدستورى بتقديم الموازنة فى موعدها فى ظل حالة عدم التيقن والغموض الذى يحيط بوضع الاقتصاد العالمى فى ظل كورونا وراء تقديم الموازنة الطموحة التى تم إعلانها".

وأضاف المصدر: "ما زال أمامنا تصورين بشأن الموازنة فى ظل أحداث كورونا وبدء ظهور تصورات عالمية من قبل المؤسسات المالية الكبرى عن الأزمة".

وتابع المصدر: "أتمنى ألا نلجأ للسيناريو الأصعب وهو خفض معدلات النمو لـ3.3% وهو أقل معدل نمو سنوى يمكن أن يتحقق خاصة فى ظل مستهدفات للنمو سابقا بـ6.4%"، مؤكدا أن مشروع الموازنة الجديد المعلن سيشهد استمرار مراجعة ليكون أقرب للواقع. 

وأوضح: "توقعنا سعر بترول مرتفع جدا فى الموازنة تحسبا لعودة الإنتاج والحياة مجددا وقتها سيقفز سعر البترول ويرتفع الاستهلاك مجددا".
ويبلغ إجمالى المصروفات بالموازنة الجديدة نحو تريليون و٧١٠ مليارات جنيه، بينما يبلغ إجمالي الإيرادات نحو ١,٣ تريليون جنيه.
وقال وزير المالية محمد معيط، إن الموازنة الجديدة تستهدف تحسين أجور العاملين بالدولة والارتقاء بأحوالهم، حيث تم تخصيص ٣٣٥ مليار جنيه للأجور بزيادة قيمتها ٣٤ مليار جنيه عن العام المالى الحالى بنسبة ١١,٣٪ لصرف العلاوات الدورية بنسبة ٧٪ من الأجر الوظيفى للمخاطبين بالخدمة المدنية و١٢٪ من المرتب الأساسى لغير المخاطبين بحد أدنى ٧٥ جنيهًا والحافز الإضافى الذى يتراوح بين ١٥٠ جنيهًا إلى ٣٧٥ جنيهًا، مع مراعاة ما وجه به رئيس الجمهورية بزيادة ٧٥٪ فى بدل المهن الطبية الذى يصرف للأطباء وهيئات التمريض بقيمة ٢,٢٥ مليار جنيه.
وأضاف: "بلغت الاعتمادات المخصصة للسلع والخدمات ١٠٠,٢ مليار جنيه، والدعم ٣٢٦,٣ مليار جنيه يتضمن: ١٩ مليار جنيه لمعاشات «الضمان الاجتماعي، وتكافل وكرامة»، و١٧٠ مليار جنيه للهيئة العامة للتأمينات والمعاشات، لسداد القسط الثانى من التزامات الخزانة العامة للدولة نحو الهيئة، متضمنة الفروق الناتجة عن صرف العلاوات الخمسة، والعلاوة الخاصة المقرر منحها لأصحاب المعاشات بنسبة ١٤٪، وزيادة مخصصات دعم الإسكان الاجتماعى إلى ٥,٧ مليار جنيه بنسبة نمو ٧٠٪؛ وذلك لتوسيع قاعدة المستفيدين من وحدات الإسكان الاجتماعى، إضافة إلى زيادة المخصصات المالية المقررة لمساندة الصادرات لتصبح ٧ مليارات جنيه"، لافتًا إلى أنه تم تخصيص ٤ مليارات جنيه لرفع حد الإعفاء الضريبى من ٨ آلاف إلى ١٥ ألف جنيه وتخفيض شرائح ضريبة كسب العمل لكل فئات الدخل المنخفض والمتوسط.
ads
ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads