الثلاثاء 04 أغسطس 2020 الموافق 14 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"المحامين" على صفيح ساخن.. تأخُر إعلان نتيجة الانتخابات وبلاغات للتحقيق في مخالفات

الثلاثاء 17/مارس/2020 - 09:24 م
الرئيس نيوز
سمر جابر
طباعة
Advertisements
وسط حالة من الجدل والمعارك اللفظية تعيش نقابة المحامين أجواء ساخنة قبيل الإعلان عن نتيجة انتخاباتها، بعد انتها عمليات الفرز  مساء أمس وسط حالة غليان زادت حدتها بين مؤيدي المرشحين على مقعد النقيب رجائي عطية وسامح عاشور، بعد إعلان الأول فوزه بفارق 6 آلاف صوت.

 وكثفت قوات الأمن تواجدها منذ صباح اليوم الثلاثاء، بمبنى نقابة المحامين، وذلك استعدادا لإعلان نتيجة الانتخابات التي جرت على منصب النقيب وأعضاء مجلس النقابة العامة بشكل رسمي، حيث وضعت قوات الأمن الحواجز الحديدية بمحيط النقابة.

ومنذ إعلان أنصار المرشح رجائي عطية فوزه على منافسة سامح عاشور، بفارق تجاوز 9 آلاف صوت، ثارت حفيظة أنصار عاشور، الذين رددوا هتافات ضد عطية والإخوان الذين قالوا إنهم دعموا منافسهم، مؤكدين وجود تجاوزات في نتيجة الانتخابات، ما جعل اللجنة المشرفة على الانتخابات داخل مقر نقابة المحامين تستدعي قوات الأمن، عدة مرات أثناء عملية الفرز، بعد وقوع مشادات واشتباكات عنيفة بين المرشحين أمام مقر النقابة.

وأكد رجائى عطية، أنه لا يوجد لديه أي سوء نية تجاه اللجنة المشرفة على انتخابات النقابة العامة وأنه ليس لديه أى شك في اللجنة، مؤكدا أن سبب تأخر إعلان النتيجة رغبتهم فى أن يقرنوا نتيجة الأعضاء مع نتيجة النقيب.

وقال يحيى التوني، وكيل عام نقابة المحامين، إن أنصار سامح عاشور لم يعترضوا على النتيجة التي لم تعلن رسميا حتى الآن، بل يحترمون ما تنتهى إليه الجمعية العمومية للمحامين، ولم يسعوا لأي اشتباكات ولكن ما حدث اختلاف في الآراء ووجهات النظر، مؤكدا أن المشكلة تمثلت في تسليم الأحراز التي تمت بالأمس دون وجود عضو نيابة بل كانت برفقة أحد موظفي النقابة وهذا خطأ قانوني، كما كانت هناك صناديق انتخابية ليس بها محاضر أحراز  كما كانت في شرق وغرب الإسكندرية، وهذا يمثل خطأ فني، فيجب مراجعة الأحراز التي لا يوجد بها محاضر أولا قبل الإعلان عن أي نتيجة.

كما قال عبد الجواد أحمد، عضو مجلس نقابة المحامين، إن النيابة تحقق في البلاغات المقدمة من عدد من المحامين حول وصول أحراز أوراق انتخابات الإسكندرية بكامل لجانها، دون التزام بقواعد أحراز الانتخابات بأن تكون مغلقة ومشمعة ومختومة، وطالب محامون في البلاغ بإخطار لجنة الانتخابات والتحفظ على الأحراز ، وإعادة فحصهاً عما إذا كانت مستوفية للإجراءات المتبعة لتحرير أوراق الانتخابات، حتى تكون محل ثقة ويعتمد عليها.

وانطلقت أمس الأول انتخابات النقابة العامة للمحامين، على منصب النقيب وأعضاء مجلس النقابة العامة على مستوى المحافظات، مع إقبال جيد من المحامين، حيث تنافس فى الانتخابات على منصب النقيب 18 مرشحًا و95 مرشحًا لعضوية مجلس النقابة عن استئناف القاهرة، و7 عن استئناف الإسكندرية و4 عن استئناف بنى سويف، و8 عن استئناف الإسماعيلية، و10 عن استئناف أسيوط و12 عن استئناف المنصورة و9 عن استئناف قنا و15 عن استئناف طنطا و16 الإدارات القانونية، ليكون إجمالى عدد المرشحين 194 مرشحًا.

وكانت نقابة المحامين، قد أكدت من قبل أن النيابة الإدارية  تسلمت جميع الأحراز الخاصة بالانتخابات، مشيرة إلي أن جميع اللجان على مستوى الجمهورية مستعدة لاستقبال الناخبين، وإجراء الانتخابات، وأن جميع الصناديق بالنقيب العام والإدارات القانونية ومحاكم الاستئناف والتذاكر الانتحابية قد تم تسليمها إلى جميع النقابات الفرعية على مستوى الجمهورية.

كما بلغت عدد اللجان الخاصة بصناديق الاقتراع على مستوى الجمهورية 467 لجنة، ففي النقابة العامة للمحامين، ومحكمة شمال القاهرة، ومحكمة مصر الجديدة 42 لجنة، وجنوب القاهرة 24 لجنة، والقاهرة الجديدة 21، وحلوان 15، شمال الجيزة 21، وجنوب الجيزة 36، شمال سيناء لجنة واحدة، وجنوب سيناء لجنتين، وفي بورسعيد 4 لجان، وبالإسماعيلية 4 أيضا، وبالسويس 3، ودمياط 7، وجنوب القليوبية 15، وشمال القليوبية 9 لجان، والمنوفية 16، وطنطا 11، والمحلة الكبرى 9 لجان، وشمال الشرقية 11، وجنوب الشرقية 16، وبكفر الشيخ 14، وشمال الدقهلية 8، وجنوب الدقهلية 16، وشمال البحيرة 14، وجنوب البحيرة 10، وشرق الإسكندرية 30، وغرب الإسكندرية 12، ومرسى مطروح لجنة واحدة"، في نقابات الصعيد، الفيوم 7 لجان، وبني سويف 11، والمنيا 15، والوادي الجديد لجنتان، وشمال أسيوط 7، وجنوب أسيوط 10، وسوهاج 14، وقنا 12، والأقصر 5، وأسوان 6، والبحر الأحمر 4 لجان".
Advertisements
ads
ads
ads