السبت 26 سبتمبر 2020 الموافق 09 صفر 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

جولة جديدة من مباحثات سد النهضة.. والري: نسعى لاتفاق يرضي الجميع

الأربعاء 12/فبراير/2020 - 10:08 ص
الرئيس نيوز
وائل القمحاوي
طباعة
Advertisements


تستكمل جلسات التفاوض حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبى، اليوم، فى العاصمة الأمريكية واشنطن، بحضور وزراء الخارجية والرى والوفود الفنية والقانونية من الدول الثلاث " مصر واثيوبيا والسودان "، برعاية وزير الخزانة الأمريكية وبمشاركة البنك الدولي. 
وقال المهندس محمد السباعى المتحدث الرسمى لوزارة الموارد المائية والري، إنه سيتم استكمال مناقشات ومباحثات سد النهضة بوجود وزراء الخارجية والري من الدول الثلاث مصر وإثيوبيا والسودان برعاية أمريكية، مع تفصيل كل النقاط.
وقال السباعي : نسعى إلى وضع جدول زمني أو آلية لملء سد النهضة، بالإضافة إلى بيان الإجراءات المتبعة مع حالات الجفاف والجفاف الممتد، ووضع آلية التنسيق المتابعة، وآلية فض المنازعات التى قد تنشأ مستقبلًا.
وأكد السباعى، أهمية التوصل إلى اتفاق وحل لصالح كل الأطراف، حيث تم الاتفاق خلال الاجتماع الماضي على أنه في حال التوصل إلى اتفاق سيتم التوقيع عليه آخر فبراير الجارى، وأن اللجان الفنية والقانونية تواصل العمل على صيغة نهائية لاتفاق حول بناء وملء سد النهضة.
وأكد المتحدث الرسمى، أن مصر يشغلها حجم الوارد السنوي من المياه، والذي يصل إليها بما لا يسبب الضرر الجسيم، موضحًا أن الضرر الجسيم يعني عدم قدرتنا على تلبية احتياجاتنا المائية، خاصة أننا نعتمد على مياه النيل بنسبة تصل لـ98%.
واختتمت اللجان الفنية والقانونية المكونة من الدول الثلاث "مصر وإثيوبيا والسودان"، في واشنطن، الجمعة 3 فبراير، اجتماعاتها لوضع الصياغات النهائية للاتفاق بشأن سد النهضة، على أن يجتمع مجددًا الوزراء بالدول الثلاث في واشنطن اليوم ، من أجل إقرار الصيغة النهائية للاتفاق وصيغة المسودة التى توصلت إليها اللجان الفنية والقانونية، وحسم المفاوضات الجارية تمهيدًا لتوقيعه بنهاية فبراير الجاري.
واستهدفت اجتماعات اللجان الفنية والقانونية، صياغة الاتفاق على الآلية التي تتضمن الإجراءات ذات الصلة بالتعامل مع حالات الجفاف والجفاف الممتد والسنوات الشحيحة أثناء الملء، وآلية فض المنازعات التي قد تنشأ مستقبلًا.
ويأتى اجتماع اليوم، فى ضوء مخرجات الاجتماعات التى عقدت فى واشنطن خلال الفترة (٢٨-٣١) يناير الماضى لوزراء الخارجية والموارد المائية لمصر والسودان وأثيوبيا برئاسة وزير الخزانة الأمريكية ستيفن منوشن، ورئيس البنك الدولي، حيث صدر عن الاجتماع بيان ختامي يتضمن اتفاق الدول الثلاث على عقد اجتماع وزاري في واشنطن خلال الفترة ١٢-١٣ فبراير للتوصل لاتفاق شامل حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، على أن يسبق الاجتماع الوزاري إجراء مشاورات بين الخبراء الفنيين والقانونيين بالدول الثلاث بمشاركة ممثلي الولايات المتحدة والبنك الدولي للتحضير للاجتماع الوزاري.
كما تضمن البيان الختامي الصادر عن اجتماع واشنطن السابق إتفاق حول جدول يتضمن خطة ملء سد النهضة على مراحل، و الآلية التي تتضمن الاجراءات الخاصة بالتعامل مع حالات الجفاف والجفاف الممتد والسنوات الشحيحة أثناء التشغيل.
كما اتفق الوزراء على أهمية الانتهاء من المفاوضات والتوصل إلى اتفاق حول آلية تشغيل سد النهضة خلال الظروف الهيدرولوجية العادية، وآلية التنسيق لمراقبة ومتابعة تنفيذ الاتفاق وتبادل البيانات والمعلومات، وآلية فض المنازعات، فضلاً عن تناول موضوعات أمان السد واتمام الدراسات الخاصة بالأثار البيئية و الإجتماعية لسد النهضة.


الكلمات المفتاحية

Advertisements
ads
ads