الإثنين 03 أغسطس 2020 الموافق 13 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

حقيقة وفاة أول شاب مصري متأثراً بفيروس "كورونا"

الثلاثاء 28/يناير/2020 - 01:08 م
أندرو سمير مهني
أندرو سمير مهني
طباعة
Advertisements

 

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" صورة لشاب مصري، قالوا إنه توفي بسبب فيروس "كورونا الجديد"، في مدينة ووهان الصينية، حيث أشار الرواد إلى الشاب يدعى "محمد إبراهيم"، وأنه توفي بعد إصابته بكورونا في مدينة ووهان، حيث يدرس الطب البشري.

في الوقت ذاته، نفى السفير أسامة المجدوب، سفير مصر لدى الصين، وجود أي حالة وفاة تم التبليغ بها بين صفوف المصريين في مدينة ووهان الصينية، نتيجة إصابته بفيروس كورونا الجديد.

أوضح السفير المصري لدى الصين، في تصريحات صحفية، أنه أجرى العديد من الاتصالات بالمسئولين في العاصمة بكين، للتأكد بشأن هذا الأمر، حيث أكدت هذه الاتصالات عدم صحة نبأ وفاة أي شخص من البعثة المصرية في ووهان.

وبالبحث عن أصل الصورة وجد أن الصورة تنتمي لشاب مصري يدعى أندرو سمير مهنى، يبلغ من العمر 28 سنة، لقى مصرعه في ظروف غامضة في الولايات المتحدة الأمريكية يوم 28 يناير لعام 2018، حيث سافر إلى أمريكا منذ خمس سنوات للدراسة وحصل على الإقامة هناك، ثم التحق بالعمل في صيدلية مؤسسية تسمى رايت ايد في ولاية ميرلاند حيث يقيم.

Advertisements
ads
ads
ads