السبت 29 فبراير 2020 الموافق 05 رجب 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

فتاق قديم أم سرطان.. تفاصيل الجراحة التي خضع لها مبارك بحضور خبير أجنبي

الجمعة 24/يناير/2020 - 10:34 م
الرئيس نيوز
طباعة
كشف مصدر مقرب من أسرة الرئيس الأسبق، حسني مبارك، تفاصيل الحالة الصحية للأخير والجراحة الدقيقة التي أجريت له مساء الخميس.
وقال المصدر إن العملية كانت بسبب فتاق قديم أدى إلى بعض المشكلات البسيطة في الأمعاء، فيما تداول مواقع التواصل الاجتماعي معلومات عن إصابته بالسرطان.
كما لفت إلى أن مبارك لن يمكث في مستشفى المعادي العسكري سوى أيام معدودة، وسيغادر بعدها إلى منزله في ضاحية مصر الجديدة شرق القاهرة، مؤكداً استقرار حالته الصحية.
من جانبه، قال محامي مبارك، فريد الديب، إن الرئيس الأسبق أجرى الجراحة تحت إشراف خبير أجنبي بالتنسيق مع الأطباء المصريين، مشدداً على أن حالته الصحية مستقرة، ودرجة وعيه كبيرة جداً، وأجهزته الحيوية تعمل بشكل جيد.
إلى ذلك أشار الديب، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام مصرية، إلى أن أفراد العائلة استقبلوا اتصالات عديدة من شخصيات رفيعة المستوى للاطمئنان على صحته.
وكان علاء مبارك، النجل الأكبر للرئيس المصري الأسبق، قد أعلن الجمعة، خضوع والده لعملية جراحية مساء الخميس.
وظهر مبارك في أكتوبر الماضي، لأول مرة منذ تنحيه قبل 9 سنوات، على يوتيوب، حيث تحدث عن ذكرياته عن حرب أكتوبر 1973.
وفي 26 ديسمبر 2018، ظهر على شاشات التلفزيون للمرة الأخيرة أمام محكمة الجنايات خلال إدلائه بشهادته في قضية اقتحام السجون.
يشار إلى أن مبارك يبلغ من العمر 92 عاماً، حيث ولد عام 1928، وتولى حكم مصر لمدة 30 عاماً منذ 1981 حتى تنحيه في 11 فبراير 2011.

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
ads
ads
ads