الثلاثاء 01 ديسمبر 2020 الموافق 16 ربيع الثاني 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

منبر الشر يتداعى.. الخيانة تضرب قناة الشرق والعاملون يفضحون القيادات

الأربعاء 22/يناير/2020 - 07:35 م
الرئيس نيوز
محمد حسام
طباعة
أزمة جديدة شهدتها قناة الشرق الإخوانية الإرهابية، والتي تبث من تركيا، حيث شكا العاملون بالقناة الإخوانية في بيان رسمي من ظهور أزمة مالية بالقناة، واتخاذ إدارتها قرارات تعسفية بحق بعض الشباب العاملين بها، وتدخلات الإعلامي الهارب معتز مطر.

وفي استمرار لمسلسل الفضائح والأزمات التي تتعرض لها القناة، حيث سيطر العاملون في القناة على الموقع الرسمي للقناة وحسابيها عبر منصتي تويتر وإنستجرام، ردًا على التسريبات الأخيرة التي أكّدت تلقي الإدارة ملايين الدولارات شهريًا من الإرهابي ياسر العمدة، دون أن ينعكس ذلك على تحسن أحوالهم المعيشية.

وكانت محادثة جرت بين قيادى إخوانى هارب فى تركيا، ومدان بعدة أحكام قضائية داخل مصر، وبين المقاول الهارب محمد على، يتحدث فيه الطرفان عن الأوضاع فى مصر، وعن الهارب أيمن نور، وكذلك دور الإخوان فى تركيا، وتحريضهم على النظام فى مصر.
 
وجاءت المحادثة التى سرب المقاول محمد على جزءا منها عبر صفحته الرسمية على الفيس بوك، من خلال محادثة جرت بينه وبين القيادى الإخوانى ياسر العمدة، وتحدث الطرفان عن تفكير عناصر الإخوان الموجودين فى تركيا، ونظرتهم الحالية لمصر، وكذلك التمويلات التى تصل إليهم

وانقلب العاملون في قناة الشرق على معتز مطر، لعدم الاستجابة لرفع مرتباتهم مقارنة بالمبالغ الباهظة التي يتقاضاها كبار المذيعين بالقناة وأولهم "مطر" الذي انحاز لأيمن نور ضد العاملين في المطالبة بحقوقهم، رغم الخلاف الشديد بينهما، فقام الشباب بنشر مفردات مرتبه وفقًا للعقد الموقع 2017، بينه وبين شركة "إنسان" التابعة لأيمن نور، وهو 60 ألف دولار شهريًا.

كذلك نشر العاملون عقد الممثل الهارب هشام عبد الحميد، والذي يتلقى 13 ألف دولا في الموسم الذي يتكون من 13 حلقة، وذلك حسب العقد الجديد الموقع خلال عام 2017، وكذا عقود حقوق بث وتوزيع بعض الأعمال الوثائقية، عبر حساب القناة الرسمي على "تويتر"، والتي قُدرت قيمتها بنحو 5500 دولار مقابل حقوق بث وتوزيع بعض الأعمال الوثائقية، التي وصفها بعض العاملين بالقناة بـ"التافهة".

وفي مذكرة للإعلامي الإخواني حسام الغمري، نشرها حساب قناة "الشرق" على "تويتر"، فضح الأخبار المفبركة التي تبثها القناة، وكذلك الوثائق الخاصة بالساعات التي قدمت لأعضاء البرلمان بأنها مزيفة، وهي الوثائق التي استخدمت في برنامج مع معتز، وثبت أنها مفبركة مما عرض القناة لحرج شديد عملنا على حمايتها منه في حالات عديدة بالاستعانة بفيديو محمد رمضان وضمه لمظاهرات سبتمبر 2019.

>> "الرئيس نيوز" يرصد في السطور التالية.. ملخص أزمات الشرق منذ انطلاقها:

- الأزمة الأولى كانت منذ اشتراها أيمن نور من مالكها السابق باسم خفاجي، في 2015، وخرج العاملون بالقناة، في أغسطس عام 2017، يتهمون نور بعدم دفع رواتبهم.

- في ديسمبر 2017 تكررت أزمة العاملين في القناة، بسبب عدم دفع رواتبهم وأقدم بعضهم على الاستقالة، الأمر الذي اضطر نور للإعلان عن جمعية عمومية لمجلس أمناء الشرق.

- تصاعدت أزمة رواتب العاملين، فخرج سيف عبدالفتاح مهاجمًا نور متهمًا إياه بالاحتيال.

- في يناير 2018 أصدر أيمن نور بيانًا يصف فيه المعترضين على قراراته والمتمردين، بـ"الحمقى والمتخلفين والذباب الإلكتروني"، الأمر الذي تسبب في حالة كبيرة من الغضب لدى العاملين.

- في أبريل 2018، أصدر أيمن نور، قرارات بفصل 11 من العاملين بها، عقابًا على اعتراضهم على الأجور المتدنية، ومطالبتهم بتحسين أحوالهم، ما تبعه اقتحام الشرطة التركية للقناة وإلقاء القبض على العاملين المفصولين أثناء تنظيمهم وقفة احتجاجية.

- في ديسمبر 2019 تداول عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تسريبًا صوتيًا للإعلامي الإخواني الهارب محمد ناصر، وهو يسب الهارب أيمن نور، مالك قناة "الشرق"، حيث وصفه بأنه "مختل عقليًا"، كما شمل التسجيل الحديث عن الأموال والتمويل.

- في يناير 2020 أزمة عقود الاعلاميين التي سربها العاملون بالقناة عبر الصفحة الرئيسية لقناة "الشرق" عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".
ads
Advertisements
ads
ads
ads
ads