الأحد 17 يناير 2021 الموافق 04 جمادى الثانية 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مطالبات مصرية باتفاق "مكتوب" على قواعد ملء وتشغيل سد النهضة

الخميس 09/يناير/2020 - 12:59 م
الرئيس نيوز
وائل القمحاوى
طباعة


تُختتم في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، اليوم الخميس، وقائع الاجتماع الرابع لوزراء الري في الدول الثلاث، مصر وأثيوبيا والسودان،  بحضور الجانب الأمريكى والبنك الدولي، بشأن قواعد الملء والتشغيل لخزان سد النهضة الأثيوبي، والتعامل مع حالات الجفاف والجفاف الممتد وحالة إعادة الملء.

يأتى عقد هذا الاجتماع في ضوء مخرجات اجتماع وزراء خارجية الدول الثلاث مصر والسودان واثيوبيا في العاصمة الامريكية واشنطن يوم 6 نوفمبر الماضي، وبرعاية وزير الخزانة الأمريكية وحضور "رئيس البنك الدولي" في ضوء الاتفاق على عقد أربع اجتماعات فنية يتخللها اجتماعان بالولايات المتحدة، لمتابعة وتقييم سير المفاوضات الفنية، ويستكمل الاجتماع النقاشات حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

قال الدكتور خالد أبوزيد، المدير الإقليمي لبرنامج المياه في سيدارى، إن المرحلة الأخيرة للتفاوض تعتمد على نتائج دراسات المكتب الاستشاري والاجتماعات السابقة، والتفاوض الجدي على الهدف الأهم، وهو قواعد الملء والتشغيل.

أكد المدير الإقليمي لبرنامج المياه في سيدارى لـ "الرئيس نيوز"، على ضرورة وجود اتفاق مبرم وموقع، بين الدول الثلاث على قواعد الملء الأول للسد، كما يجب ثانياً الاتفاق حول التشغيل السنوي للسد، ويكون مفصلاً وواضحاً، وليس مجرد تصريحات بعدم الإضرار، خاصة أن هناك دراسات أثبتت نتائج سلبية للبخر والتسرب على التصرف السنوي للنيل الأزرق والتأثير على كهرباء السد العالي نتيجة تشغيل السد العالي على مناسيب أقل.

شدد أبوزيد على أن الفيضان كان يأتي في 3 أشهر، ويرفع مناسيب السد العالي، لكن بعد سد النهضة سيوزع الفيضان على 12 شهراً، بفرض تصريفه بالكامل بعد فترة الملأ الأول، وهذه من الأمور التي يجب الاتفاق حولها أيضاً.

ads
Advertisements
Advertisements
ads
ads