الأربعاء 28 أكتوبر 2020 الموافق 11 ربيع الأول 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

وزيرة الصحة تعتذر وتؤجل لقاء "أطباء التكليف" إلى الثلاثاء

السبت 23/نوفمبر/2019 - 03:16 م
وزيرة الصحة هالة
وزيرة الصحة هالة زايد
طباعة

 

أعلن الدكتور حسين خيري، نقيب الأطباء، أن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، اعتذرت في خطاب رسمي موجه إلى النقابة عن حضور مؤتمر، اليوم السبت، والذي دعت له النقابة أن يكون لقاء موسعاً مع شباب الأطباء بخصوص أزمة التكليف، وحددت موعداً جديداً للقاء في 27 نوفمبر الجاري، دون تحديد مكان اللقاء.

قال "خيري"، خلال المؤتمر المنعقد، اليوم السبت، بدار الحكمة، إن هناك جهات كثيرة تحاول إعادة تشكيل المنظومة الطبية والصحية، وهناك قوانين كثيرة مررت في هذا الشأن، ومن أهم القضايا الساخنة المطروحة الآن أزمة التكليف، وأن له تحفظين، الأول هو عدم أخذ رأي الأطباء في النظام الجديد، بالإضافة إلى استحالة تنفيذ النظام الجديد وفقاً للمعطيات الحالية، خاصة أن عدد المستشفيات لا يكفي الأطباء ويستوعب تدريب الأطباء".

من جهته، قال الدكتور إيهاب الطاهر، الأمين العام للنقابة، إن مجلس النقابة ليس لديه مانع من لقاء الوزيرة في أي مكان، سواء كان في دار الحكمة، كما كانت الدعوة الموجهة، أو في الوزارة، وأن المهم لدى المجلس هو لقاء الوزيرة، والتوصل إلى حل في أزمة التكليف التي تؤثر على المنظومة الصحية، والعديد من الأطباء، سواء من هذه الدفعة أو الدفعات القادمة.

حضر العشرات من أطباء الدفعة التكميلية "سبتمبر ٢٠١٩" إلى مقر النقابة بدار الحكمة، بناء على دعوة النقابة للقاء الذي طالب به العديد منهم مع وزيرة الصحة، لمناقشة النظام الجديد للتكليف والذي شهد اعتراض العديد من الدفعة وكذلك مجلس النقابة العامة.

كان الدكتور حسين خيري، نقيب الأطباء، وجه الدعوة للدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، لحضور اللقاء المفتوح المقرر له الثانية عشر من ظهر اليوم السبت، في دار الحكمة، بطلب من أطباء التكليف، للوقوف على المشكلات، والحلول اللازمة للحفاظ على حقوق شباب أطباء التكليف، والوصول إلى أعلى جودة تدريبية لهم حرصاً على النهوض بمستوى الخدمة الصحية المقدمة للمريض المصري.

ads
Advertisements
ads
ads
ads