الأربعاء 12 أغسطس 2020 الموافق 22 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

مباحثات ملء سد النهضة بالخرطوم تنتهي اليوم.. و"الأوروبي": لا نطرح حلولا

الخميس 03/أكتوبر/2019 - 01:09 م
الرئيس نيوز
وائل القمحاوى
طباعة
Advertisements

تختتم فى العاصمة السودانية الخرطوم، اليوم الخميس، اجتماعات اللجان الفنية العلمية، بحضور مصر والسودان وإثيوبيا، لمناقشة وضع قواعد واضحة لملء وتشغيل سد النهضة، بما لا يؤثر على دولتي المصب "السودان ومصر" ولا يتعارض مع مصالح كل الدول، ومن المنتظر عرض كل النتائج والمقترحات على وزراء الموارد المائية والرى فى الدول الثلاث خلال اجتماعهم غدًا.

وتشكل فترة الملء والتشغيل لسد النهضة العقبة الرئيسية فى الوصول إلى حلول للأزمة الحالية، مع الإصرار الإثيوبى على التخزين خلال فترة ثلاث سنوات فقط، بينما تنتظر مصر رد إثيوبيا على المقترح، وهو ما سيظهر خلال الاجتماع، رغم استمرار إثيوبيا فى التعنت والمماطلة، وفى حال تعثر اجتماع اللجان العلمية الفنية، فمن المرجح تدخل وزراء الخارجية وإمكانية انعقاد اجتماع سداسي.

يأتى ذلك فيما صرح سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة، بأن دول أوروبا لا يمكنها طرح حلول لأزمة سد النهضة بين مصر وأثيوبيا في ظل تعثر المفاوضات بين الجانبين، وما يمكنها القيام به هو المساعدة في تعزيز الحوار بين الطرفين.

وكشفت مصادر مطلعة عن لقاء جمع السفير الاثيوبي بالخرطوم مع الدكتور ياسر عباس وزير الري السوداني في توقيت انعقاد جلسات اللجان العلمية المعنية بمفاوضات سد النهضة تحت مسمى تعزيز التعاون المائي بين البلدين .

وقال الدكتور ضياء الدين القوصى، خبير المياه ومستشار وزير الرى سابقا إن مسار التفاوض ما زال هو الحل الأول للوصول الى حل للأزمة، مع استمرار اللجوء للحل السياسى، مشيرا إلى أن المفاوضات انتقلت من ملف فنى إلى سياسى، رغم المماطلة والتعطيل من الجانب الإثيوبى، مؤكدا أن مصر لن تتنازل عن حقوقها وأمنها المائى.

Advertisements
ads
ads
ads