الثلاثاء 04 أغسطس 2020 الموافق 14 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

انطلاق دور الانعقاد الأخير لمجلس النواب اليوم وانتخابات اللجان النوعية غداً

الثلاثاء 01/أكتوبر/2019 - 09:46 ص
الرئيس نيوز
عبدالقادر محمود
طباعة
Advertisements


ـ قوانين مجلس النواب، وتقسيم الدوائر ومباشرة الحقوق السياسية، قانون مجلس الشيوخ.. أبرز القوانين المتوقعة


تنطلق صباح اليوم  الثلاثاء، فعاليات دور الانعقاد الخامس والأخير لمجلس النواب المصري، برئاسة د. علي عبد العال، وسط طموحات كبيرة بإنهاء العديد من الإنجازات التشريعية، علي مستوي الإصلاح السياسي والاقتصادي، وحسم العديد من الملفات التشريعية  العالقة طوال الفترة الماضية، خاصة ما يتعلق بشأن "قانون الإيجار القديم  على المستوى غير السكني".

تشهد جلسة البرلمان اليوم، قراءة قرار رئيس الجمهورية بدعوة مجلس النواب للانعقاد الخامس، والخاص بفض دور الانعقاد العادي الرابع، مع قراءة الرسائل التي تقدمت بها الحكومة للبرلمان، وتشمل مشروعات قوانين يقوم رئيس المجلس بإحالتها إلى اللجان النوعية لدراستها فور تشكيلها، وأيضاً كلمة رئيس المجلس في مناسبة بدء دور الانعقاد، على أن يخطر أعضاء باسم الأمين العام الذي سيختاره مكتب المجلس، والذى يأتي خلفاً للأمين العام السابق المستشار أحمد سعد الذي تقدم باستقالته.

عقب ذلك، يقوم رئيس البرلمان بإخطار المجلس برؤساء الهيئات البرلمانية التي قامت أحزابهم باختيارهم ممثلين لها في المجلس، مع إعطاء الفرصة لرئيس "ائتلاف دعم مصر" للحديث حول دور الانعقاد وأهميته، وأيضاً وزير شؤون مجلس النواب عمر مروان، علي أن تتضمن الجلسة أيضا دعوة  رئيس المجلس، النواب الذين يرغبون في تعديل عضويتهم من لجنة إلى أخرى، إلى التقدم بطلب مكتوب إلى الأمين العام وسيقوم مكتب المجلس بإعداد القوائم التي سوف تجري انتخابات مكاتب اللجان النوعية للمجلس لإقراره، ويعلن أنه سيتم إعلان قوائم تشكيل اللجان وفتح باب تقديم الاعتراضات مكتوبة.

من المتوقع أيضاً أن تشهد الجلسة إعطاء الفرصة للنواب للتعبير عن رؤيتهم في الأوضاع التي تمر بها البلاد، ومساندة الدولة المصرية، والرئيس عبد الفتاح السيسي نحو جهود التنمية والتطوير التي تتم في مختلف المجالات، ورفض جميع محاولات هز الثقة في القيادة السياسية والقوات المسلحة الوطنية، خاصة بعد الدعوات الخبيثة التي تخرج من وقت إلى آخر من قبل عناصر الإخوان الإرهابية.

في جلسة غد الأربعاء، يعلن رئيس البرلمان قوائم تشكيل اللجان النوعية للمجلس في صورتها النهائية، ويدعو اللجان لانتخاب هيئات مكاتبها مبيناً القواعد التي سيتم إجراء الانتخابات وفقها، وتشمل بأن تجرى انتخابات هيئات مكاتب اللجان في مقر اجتماع كل لجنة، ويرأس اجتماع اللجنة أكبر أعضائها الحاضرين سناً، ويتولى أمانة السن أصغرهم من غير المتقدمين للترشح لأى منصب من مناصب هيئات مكاتب اللجان، ويشرفان أيضاً على عملية الانتخاب، وتقدم طلبات الترشح لهيئات مكاتب اللجان كتابة باسم رئيس المجلس وتسلم إلى رئيس لجنة الإشراف على عملية الانتخاب بعد فتح باب الترشح، وإذا لم يتقدم للترشح غير العدد المطلوب على كل منصب يعلن فوز المرشحين بالتزكية، ولا تبدأ عملية الانتخاب إلا بعد التأكد من حضور أغلبية عدد أعضاء اللجنة، وتقدم التظلمات في نتيجة انتخابات هيئات مكاتب اللجان النوعية إلى رئيس المجلس خلال نصف ساعة من إعلان الحصر العددي للأصوات في اللجنة ويترتب على تقديم التظلم وقف إعلان النتيجة لحين الفصل فيه، ويتولى مكتب المجلس فحص التظلم والبت فيه بقرار مسبب وإخطار اللجنة النوعية بنتيجة التظلم، ويعرض رئيس المجلس نتيجة التظلم على المجلس، ولا تقبل أي تظلمات بعد إعلان نتيجة انتخابات اللجان، على أن يعلن رئيس المجلس نتيجة الانتخابات ثم ترفع الجلسة، ليبدأ المجلس بعد ذلك تطبيق أجندته التشريعية.

تأتي انطلاقة دور الانعقاد الخامس وسط طموحات لحسم تشريعات الإصلاح السياسي والاقتصادي، حيث قوانين مجلس النواب، وتقسيم الدوائر ومباشرة الحقوق السياسية، قانون مجلس الشيوخ، والذي يعد أحد النتائج الإيجابية للتعديلات الدستورية التي تم إقرارها في إبريل الماضي، والذي من شأنه أن يخلق الغرفة الثانية للتشريع في مصر، للمساهمة مع مجلس النواب للقيام بدوره وقانون الإدارة المحلية الذي تحدث بشأن رئيس الجمهورية، في مؤتمر الشباب الأخير، والذى من شأنه أن يكون له دور كبير في تمكن الشباب بالعمل المحلي، ومحاربة فساد المحليات والتطور والتنمية لهذه المنظومة التي في حاجة إلى ذلك بشكل كبير، وأيضا قانون الإجراءات الجنائية والمنتظر أن يكون له دور كبير أيضا في الإجراءات الجنائية وتطويرها وفق الظروف والأوضاع الجديدة التي تمر بها البلاد بما في ذلك العدالة الناجزة، وأيضا قانون الإيجار القديم لغير السكن، والذى تم تأجيله من دور الانعقاد الرابع.

على المستوى الاقتصادي تأتي أولويات الانتهاء من قانون الجمارك، وقانون الآثار ومشروع قانون استقلالية وإعادة تنظيم الهيئة العامة للرقابة المالية،  والذي يعد استحقاقاً دستورياً وفق ما حددته المادة 216 من الدستور، ومشروع قانون تنظيم نشاط التمويل الاستهلاكي، والذي يستهدف تحقيق الاستقرار والشفافية بين المتعاملين فى هذا النشاط، مع فتح نقاش موسع حول مشروع قانون لجنة تعزيز النزاهة والشفافية بالشركات، وقانون المشروعات الصغيرة والمتوسطة، حيث أصبحت الحاجة ماسة لتشريع جديد وموحد لتنظيم ودعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة بما يساعد على تنميته، ويشجع دخوله في القطاع الرسمي.

Advertisements
ads
ads
ads