الخميس 22 أكتوبر 2020 الموافق 05 ربيع الأول 1442
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"بسبب مساومات غير لائقة".. صافرات عزل الرئيس ترامب انطلقت

السبت 28/سبتمبر/2019 - 01:12 م
الرئيس نيوز
طباعة


أعربت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، أمس الجمعة، عن قلقها إزاء تعليقات الرئيس دونالد ترامب، التي وشت برغبته في الانتقام من الأشخاص الذين ساعدوا في تسريب مكالمته الهاتفية مع مسؤول أوكراني رفيع المستوى، كان ترامب قد حثّ الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على التحقيق في تورط منافسه الديمقراطي جو بايدن في قضايا فساد.

اتخذ مسؤولو البيت الأبيض خطوات استثنائية "لمنع الكشف عن المعلومات ذات الصلة بهذه المكالمة" بناءً على تعليمات ترامب، ولكن تم نقل نسخة منها إلى الكونجرس عبر نظام كمبيوتر سري.

انتقد ترامب يوم الخميس الاعتداء على مكالمات الرئيس، قائلاً إن كل من قدم معلومات إلى الصحفيين لا يختلفون عن الجواسيس" معتبرًا تسريب محتوى مكالمته "خيانة"، وهي جريمة يعاقب عليه بالإعدام.

ونقلت منصة "ماركت ووتش" الإخبارية الأمريكية عن بيلوسي تصريحاتها لبرنامج "مورننج جو" التلفزيوني: "أنا قلقة بشأن بعض تعليقات الرئيس حول الصحفيين المبلغين عن مخالفاته".

وأضافت بيلوسي: إن لجان مجلس النواب التي تجري تحقيق المساءلة ستضمن عدم تعرض الأشخاص الذين قدموا معلومات في القضية لانتقام ترامب.

رفضت بيلوسي تقديم جدول زمني للتحقيق في قضية مجلس النواب، قائلة "إن الحقائق ستقودنا"، وتابعت: "استخدم رئيس الولايات المتحدة أموال دافعي الضرائب للاستعانة برئيس دولة أخرى، من أجل تحقيق مكاسب سياسية ضد خصمه الديمقراطي".

أكدت بيلوسي أنها ليست سعيدة بإطلاق تحقيق مساءلة ترامب بل هو "وقت حزين جدًا للبلد"، ولكن إجراءات المساءلة ستسير بجدية تامة وقالت: "سيستغرقون الوقت الذي يحتاجونه من أجل الكشف عن الحقائق المجردة، وأتوقع أن يركز تحقيق المساءلة على ضغط ترامب على الرئيس الأوكراني في الوقت الذي كان فيه يحجب مؤقتًا المساعدات العسكرية عن بلاده في شبهة تضع الرئيس في خانة المساومات غير اللائقة.

وقالت: "أعتقد أنه يتعين علينا أن نحتفظ بتركيزنا، بقدر ما يتعلق الأمر بالجمهور، على حقيقة أن رئيس الولايات المتحدة استخدم أموال دافعي الضرائب لتحقيق مكاسب سياسية خاصة به".

لفتت بيلوسي إلى أن تصرفات ترامب تعرض الأمن القومي للخطر. وتابعت: "هذا يتعلق بالأمن القومي لبلدنا، رئيس الولايات المتحدة غير مخلص للقسم الذي أداه لكي يشغل منصبه، ويعرض أمننا القومي للخطر ويعرض سلامة انتخاباتنا للخطر".

كانت لدى بيلوسي كلمات قوية للمدعي العام وليام بار، الذي ورد ذكره في النص التقريبي الذي أصدره البيت الأبيض هذا الأسبوع من مكالمة 25 يوليو، والتي حث فيها ترامب زيلينسكي على العمل مع بار ومع المحامي الشخصي لترامب رودي جولياني للتحقيق مع بايدن.

ويعتبر بار أكبر مسؤول تنفيذي في البلاد وقد وجد نفسه مرارًا وتكرارًا في خضم الخلافات السياسية، كما حدث عندما ألقى التحقيق الخاص الذي أجراه روبرت مويلر.

ووصفت بيلوسي المدعي العام بأنه "مارق" على الرغم من أن وزارة العدل تصر على أن ويليام بار ليس على دراية بأن الرئيس الجمهوري قال إنه سيساعد في التحقيق مع منافسه بايدن.

 

ads
ads
ads
ads
ads