الأحد 09 أغسطس 2020 الموافق 19 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

أحد روائع الفن المصرى.. صحيفة إيطالية تبرز عرض تمثال «نفرتيتى» بمتحف برلين

الخميس 08/أغسطس/2019 - 12:29 م
الرئيس نيوز
طباعة
Advertisements

سلطت صحيفة "الميتى" الإيطالية، فى تقريرها، الضوء على متحف برلين الذى جمع نحو 9 آلاف قطعة أثرية مرتبطة بثلاث مجموعات تاريخية كبرى، من العصر الحجرى إلى العصور الوسطى.

قالت الصحيفة الإيطالية، إن المتحف والذى أدرجته منظمة "اليونسكو" على قائمتها للتراث العالمى، ضم العديد من البرديات الفريدة من نوعها، ولكن من أهم ما ضم المتحف تمثال نصفى شهير للملكة المصرية "نفرتيتى".

 

وأشارت الصحيفة إلى أن تاريخ تمثال نفرتيتى يعود إلى عهد إخناتون، وهو من أحد روائع الفن المصرى القديم.

 

يذكر أن البعثة الألمانية، كانت قد عثرت فى 6 ديسمبر 1912، على تمثال نفرتيتى فى تل العمارنة، فى ورشة عمل النحات "تحتمس"، ووصل التمثال إلى ألمانيا فى عام 1913، حيث تم شحنه إلى برلين، وقدم إلى "هنرى جيمس سيمون" تاجر الآثار وممول حفائر تل العمارنة، وبقى التمثال عند سيمون حتى أعار التمثال وغيره من القطع الأثرية التى عثر عليها فى حفائر تل العمارنة إلى متحف برلين.

 

وتبذل مصر جهودا مكثفة لاستعادة الآثار المهربة من الخارج، حيث نجحت فى استعادة العديد من الآثار فى الفترة الأخيرة كانت قد خرجت من مصر بطريقة غير شرعية، ففى يناير الماضى، تم بنجاح استعادة قطعة أثرية كانت قد سرقت من متحف الكرنك فى الأقصر عام 1988، وأعيدت إلى مصر بعد إدراجها فى مزاد علنى بلندن.

Advertisements
ads
ads
ads